رئيس الوزراء يستقبل المبعوث الصيني الجديد إلى الشرق الأوسط

النسور: مشاكل المنطقة تعود لعدم إيجاد حل عادل وشامل للقضية الفلسطينية

تم نشره في الخميس 18 أيلول / سبتمبر 2014. 11:00 مـساءً
  • رئيس الوزراء عبدالله النسور (يمين) خلال استقباله المبعوث الصيني الجديد إلى الشرق الأوسط قونغ شياو شنغ أمس - (بترا)

عمان - أكد رئيس الوزراء عبدالله النسور أن كل المشاكل والتحديات التي تواجه منطقة الشرق الأوسط تعود لعدم إيجاد حل عادل وشامل للقضية الفلسطينية.
جاء ذلك خلال استقبال النسور أمس المبعوث الصيني الجديد إلى الشرق الأوسط قونغ شياو شنغ، بحضور وزير الدولة لشؤون الإعلام محمد المومني والسفير الصيني في عمان قاو يوشنغ.
وثمن النسور موقف ودور الصين الأخلاقي والمشرف تجاه دعم القضايا العربية وبشكل خاص القضية الفلسطينية معربا عن الأمل بأن تسهم الصين باعتبارها دولة عظمى في إيجاد حل عادل للقضية الفلسطينية.
وعلى صعيد التعاون الثنائي، أشار النسور الى اهتمام الأردن بإنشاء مشروع السكك الحديدية والذي يشكل فرصة كبيرة للتعاون بين الأردن والصين، لافتا الى أن موقع الأردن الجغرافي في منتصف الطرق الواصلة بين الجزيرة العربية وتركيا وأوروبا شمالا والعراق ومصر ودول إفريقيا غربا يمكن أن يجعل مثل هذه المشاريع ذات جدوى وفائدة كبيرتين.
وأعرب عن الأمل بإقامة جامعة تكنولوجية صينية أردنية في الأردن تستند الى التجربة الصينية المتقدمة في مجالات العلوم والتكنولوجيا تكون مفتوحة لجميع أبناء منطقة الشرق الأوسط.
من جهته، قال شنغ إنه اختار زيارة الأردن كمحطة أولى له بعد تسلمه منصبه الجديد مباشرة بعد الزيارة التي قام بها الى الأراضي الفلسطينية وإسرائيل كتأكيد لأهمية الدور الذي يقوم به الأردن في دعم السلام والاستقرار في الشرق الأوسط.
وأضاف المبعوث الصيني الذي خدم سفيرا لبلاده في الأردن بين عامي 2006 و2008 أن الصين تحرص على تعزيز التعاون والصداقة مع الدول العربية وتقديم مساهمات إيجابية في عملية السلام والتنمية في الشرق الأوسط.
ولفت الى أن الأوضاع في منطقة الشرق الأوسط معقدة "ونحن في الصين نعرب عن قلقنا الشديد إزاء هذه الأوضاع"، مؤكدا أن بلاده تحرص على بذل الجهود المطلوبة لإيجاد حل سياسي لكافة القضايا في المنطقة.
وأكد أن دعم الصين ثابت ولم يتغير تجاه القضية الفلسطينية، مضيفا أن بلاده ترى أنه ورغم التطورات في الشرق الأوسط إلا أنها ما تزال تعتقد بأن القضية الفلسطينية هي الأساس لجميع القضايا والتحديات في المنطقة.
وأعرب عن الأمل بتعزيز التعاون مع الدول العربية لبذل أقصى الجهود للتخفيف من حدة الأوضاع المتوترة وكذلك الأوضاع الإنسانية في المنطقة وإدراج مسألة إعمار غزة على جدول اعمال المجتمع الدولي.-(بترا)

التعليق