"الأردنية" تحقق تقدما ملموسا على تصنيف (QS) العالمي للجامعات

تم نشره في الأحد 21 أيلول / سبتمبر 2014. 12:00 صباحاً

عمان -الغد- حققت الجامعة الأردنية تقدما نوعيا جديدا في تصنيفها العالمي بحسب تصنيف مؤسسة (QS) الأخير بتحقيقها تقدما على المقياس العام بما مجموعه 4 نقاط تقريبا، حيث يفصلها عن الجامعات المصنفة ضمن أول 500 جامعة في العالم قرابة ثمانية نقاط فقط.
ويعتمد تصنيف (QS) على ستة معايير هي: السمعة الأكاديمية (40 %)، نسبة الطلبة لأعضاء هيئة التدريس (20 %)، عدد استشهادات الباحثين في العالم بأبحاث مقدمة من باحثي الجامعة (20 %)، آراء الشركات والمؤسسات العامة حول أفضل أداء وجاهزية لسوق العمل لخريجي الجامعة (السمعة التوظيفية) بحجم 10 %، نسبة الأجانب من الطلبة (5 %)، ونسبة أعضاء هيئة التدريس الاجانب في الجامعة (5 %).
وأظهرت نتائج التصنيف، وفق بيان صحفي أصدرته الجامعة أمس، تقدم "الأردنية"  18.8 نقطة بمعيار نسبة الطلبة الاجانب الى مجموع الطلبة لتكون بالترتيب 307 على العالم، و8 نقاط بالسمعة التوظيفية وبالترتيب 345 على العالم.
وتقدمت الجامعة 9.5 نقطة بمعيار نسبة أعضاء هيئة التدريس الأجانب وبالترتيب (401+) على العالم ، و4.1 نقطة بنسبة الطلبة لأعضاء هيئة التدريس وبالترتيب (401+)، و1.7 نقطة في السمعة الأكاديمية وبالترتيب (401+)، و 0.4 نقطة بعدد استشهادات الباحثين في العالم وبالترتيب (401+).
ويعتبر اهتمام الجامعة بتصنيفها العالمي جزءا أصيلا من خطتها الاستراتيجية التي وضعت قيد التنفيذ منذ العام 2013 وتستمر للعام 2018 تحت عنوان رئيسي هو "التوجه نحو العالمية".
يذكر أن (QS) مؤسسة غير ربحية مقرها الرئيسي لندن ولها فروع منتشرة حول العالم حيث تأسست العام 1990 وبدأت عملها كمصنف منذ العام 2004، ومن مهامها الأساسية تقديم النصيحة للطلبة بمختلف مراحلهم حول أفضل الجامعات للدراسة.

التعليق