الغد- هدد سائق مخمور، في ولاية تينيسي الأميركية، شرطياً بالانضمام لصفوف تنظيم "داعش" والعودة لقتله، وذلك بعد أن ضبطه الشرطي وهو يقود سيارته تحت تأثير الكحول، حسب ما ذكرت صحيفة "نيويورك ديلي نيوز".

وأشارت الصحيفة الأميركية إلى أن السائق ماركو أنطونيو دومينغوز (24 عاماً) اصطدم بسيارته بمحطة وقود، صباح الخميس الماضي، وتبين أنه كان يقود سيارته تحت تأثير الكحول، مما دفع ضابط الشرطة إلى إلقاء القبض عليه.

وأشار الشرطي الذي اعتقل دومينغوز إلى أن المتهم كان يقف مترنحاً بالقرب من سيارته التي تصاعد الدخان منها بعد حادثة الاصطدام، كما أن رائحة الكحول كانت تفوح من فمه، وبدت عيناه حمراوتين من كثرة احتسائه للخمر.

وبعد أن تم إلقاء القبض عليه ووضع في سيارة الشرطة وهو في حالة مزرية، أخذ دومينغوز يتوعد الضابط بالانضمام إلى تنظيم "داعش"، والعودة ليكون أول شخص على قائمته للقتل.

وأطلق المتهم سيلاً من الشتائم والألفاظ النابية طوال الطريق من مكان اعتقاله حتى وصوله لمركز الشرطة، وتوعد بقتل الشرطي بعد أن يتم إطلاق سراحه كما طلب منه مراراً فك قيوده ليتمكن من ضربه والنيل منه، حسب ما أكده الشرطي.

وأظهرت الاختبارات الأولية أن دومينغوز كان يقود سيارته تحت تأثير الكحول قبل الحادثة، حيث لم يستطع إكمال اختبارات الاتزان.(العربية)