الذنيبات يؤكد أهمية التنافس بين المدارس الخاصة للارتقاء بجودة التعليم

تم نشره في الاثنين 22 أيلول / سبتمبر 2014. 12:00 صباحاً

الاء مظهر

عمان - شكلت وزارة التربية والتعليم ونقابة أصحاب المدارس الخاصة لجنة فنية لدراسة مسودة مشروع نظام المؤسسات التعليمية الخاصة تضم عدداً من أصحاب الاختصاص من كوادر الوزارة والنقابة.
وقال وزير التربية والتعليم الدكتور محمد الذنيبات خلال لقائه أمس بحضور العين هيفاء النجار، نقيب أصحاب المدارس الخاصة منذر الصوراني وعددا من أصحاب ومديري المدارس الخاصة، "إن مسودة مشروع نظام المؤسسات التعليمية الخاصة يركز على تصنيف المدارس الخاصة بشكل عملي قابل للتطبيق وضبط جودة التعليم في هذه المدارس وضمان حقوق المعلمين العاملين فيها".
وبين أن المشروع يهدف إلى الخروج بتصنيف للمدارس الخاصة وفق معايير تحقق العدالة بين المدارس، ويمكن أولياء أمور الطلبة من اختيار المدرسة المناسبة، الأمر الذي يضمن لهذه المدارس التنافس بما يرتقي بجودة التعليم.
وأشار إلى أنه باستطاعة المدارس الخاصة وأبناء المجتمع المساهمة في إبداء آرائهم "حول مسودة المشروع التي تشكل ورقة عمل" تم تضمينها التغذية الراجعة من الميدان، مؤكداً أن واجب الوزارة يقتضي عكس مختلف الآراء في مشروع النظام الجديد.
ولفت الذنيبات إلى أن المدارس الخاصة شريك ورديف هام لوزارة التربية والتعليم، الأمر الذي يقتضي تفعيل هذه الشراكة على أرض الواقع من خلال تجويد التعليم وتحسين مخرجاته.
ودعا المدارس الخاصة إلى المشاركة في أعمال مؤتمر التطوير التربوي المتوقع عقده نهاية العام الحالي، متطلعاً إلى تقديمهم أوراق عمل تتضمن اقتراحاتهم ومساهماتهم في أعماله.

alaa.mathher@ alghad.jo

 

 

التعليق