تجار جرش يشكون سوء أوضاع سوق الخضار المركزي

تم نشره في الثلاثاء 23 أيلول / سبتمبر 2014. 12:00 صباحاً

 صابرين الطعيمات

جرش – شكى تجار ومواطنون في محافظة جرش من سوء أوضاع سوق الخضار المركزي، من حيث الخدمات التي تقدم فيه ونظافة السوق وتأخر ترحيله إلى المجمع القديم والشروط الفنية التي يجب أن تتوفر فيه.
وقال تجار إن السوق تقع على مفترق طرق حيوية، حيث يؤدي تجمهر التجار صباحا أمام مدخلها إلى حدوث أزمة سير خانقة وحوادث سير بمختلف الدرجات، لا سيما وأن مساحة السوق ضيقة ولا تتسع لعدد التجار الذين يبيعون ويشترون يوميا في جرش.
ويطالب التاجر مصطفى علي عودة بالإسراع في ترحيل سوق الخضار في موقعه الحالي والذي لا تتوفر فيه أبسط شروط السلامة العامة التي تضمن المحافظة على ديمومة وجودة الخضار المعروضة فيه أكثر من يومين، فضلا عن تراكم النفايات وبقايا الخضار التالفة في الساحة الرئيسية وبجانب المحال التجارية وانبعاث روائح كريهة منها.
وأوضح أن البلدية وعدت عدة مرات بترحيل السوق بعد تشغيل مجمع القيروان الجديد ولم يتم ترحيل الحسبة لغاية الأن.
وبين أن السوق الحالي ضيق ولا تتوفر فيه برادات ولا مواقف للشاحنات والسيارات الصغيرة، كما أن المحال التجارية المتوفرة من أبنية قديمة ومتهالكة ويزيد عمرها على 40 عاما ولا تليق بالخاصية الأثرية للمدينة. إلى ذلك أكد رئيس بلدية جرش الكبرى الدكتور علي قوقزة أنه سيتم نقل سوق الخضار الحالي إلى المجمع القديم مطلع العام الحالي، بعد استلام مجمع القيروان الجديد خلال عدة أسابيع مقبلة.
وبين أن سوق الخضار الحالي يقع على إشارة ضوئية ومفترق طرق رئيسية حيوية وتشكل خطورة على التجار والباعة والركاب، فضلا عن أن موقعها ضيق ومساحتها صغيرة وغير مؤهلة لدخول برادات الخضار ومعظم التجار يبيعون ويشترون في الطريق الرئيسي دون دفع المبلغ المالي الذي تحصله بلدية جرش منهم وهو ما يعرف بالكمسيون بحجة أنهم يبيعون ويشترون على الشارع الرئيسي ولا يستخدمون حسبة جرش. وبين أن موقع الحسبة الحالي لا يتوفر فيه مخامر موز أو برادات لحفظ الخضار ويسبب أزمة سير خانقة ويعيق حركة المرور على الشارع العام.
وتحدث قوقزة عن نية البلدية في استثمار المجمع  كسوق مركزي حديث للخضار، لا سيما وأن مجمع القيروان الجديد أصبح جاهزا للعمل.  وستقوم بلدية جرش الكبرى باستغلال سوق خضار جرش الحالي كمشغل للبلدية يتم فيه صناعة الحاويات ومشغل خياطة ومشغل زينة وعدة حرف ومهن تحتاجها البلدية في مختلف المناسبات والمحافل.

Sabreen.toaimat@alghad.jo

@sabreentoaimat

التعليق