شرم الشيخ وتركيا أبرز وجهات الأردنيين في العيد

تم نشره في الأربعاء 24 أيلول / سبتمبر 2014. 11:00 مـساءً - آخر تعديل في الأربعاء 24 أيلول / سبتمبر 2014. 11:26 مـساءً

رجاء سيف

عمان- يعول أصحاب مكاتب سياحة وسفر على فترة عيد الأضحى المبارك والتي تشهد إقبالا من قبل الأردنيين على السفر، لا سيما وأن إجازة العيد المقبلة تتسم بطول الوقت.
وقال هؤلاء إن كلا من شرم الشيخ وتركيا وأنطاليا ومرمريس بالإضافة إلى بعض مناطق السياحة الداخلية كالبحر الميت والعقبة وماعين، تتصدر أبرز وجهات المواطنين خلال الإجازات الطويلة والعطلات.
يأتي ذلك في الوقت الذي ارتفع فيه إنفاق الأردنيين على السفر للخارج بنحو 6 % خلال النصف الأول من العام الحالي ليصل إلى 426 مليون دينار، مقارنة مع الفترة نفسها من العام الماضي، بحسب أرقام البنك المركزي.
وأظهرت الأرقام أن مقدار الزيادة في إنفاق الأردنيين على السفر للخارج منذ بداية العام وحتى نهاية حزيران (يونيو) الماضي بلغ 23.4 مليون دينار.
وقالت المدير العام لشركة سياحية سناء غموه "إن الطلب حاليا على الوجهات السياحية القريبة كشرم الشيخ وتركيا يعد جيدا، وذلك بسبب العروض المغرية التي تقدمها المكاتب السياحية إلى تلك البلدان".
ولفتت غموه إلى أن عطلة الأعياد غالبا ما تشهد نشاطا ملحوظا بحركة المواطنين المسافرين للخارج؛ حيث تمتاز هذه الإجازات بطولها، ما يشجع المواطنين على التوجه نحو المناطق السياحية سواء كانت داخل المملكة أو خارجها.
وتعرف النشرة الشهرية للبنك المركزي مدفوعات السفر بميزان المدفوعات، على أنه إنفاق الأردنيين في السفر للخارج، والذين يسافرون لغايات التعليم أو السياحة أو العلاج وغيرها من الأسباب.
يشار إلى أن عدد شركات الطيران العاملة في الأردن هو ست شركات تتمثل بكل من الملكية الأردنية الناقل الرسمي في البلاد، الأجنحة الملكية، الأردنية للطيران، والصقر الملكي، وشركتي بترا والأجنحة العربية.
من جانبه؛ أوضح رئيس لجنة السياحة والآثار في مجلس النواب أمجد المسلماني، لـ"الغد"، أن الإقبال على الرحلات الخارجية يعد جيدا، إلا أنه أقل مما كان في السنوات الماضية نتيجة للأوضاع والتوترات السياسية والأمنية التي تشهدها بعض الدول المجاورة، الأمر الذي جعل قائمة وجهات السفر المتاحة لدى المواطنين محدودة.
وبين المسلماني أن مرمريس وأنطاليا وإسطنبول وشرم الشيخ تصدرت أكثر حجوزات الأردنيين خلال عيد الأضحى المقبل.
قال رئيس جمعية وكلاء السياحة والسفر شاهر حمدان "إن شرم الشيخ والمناطق البحرية في تركيا مثل مرمريس، انطاليا، اسطنبول تصدرت المرتبة الأولى في وجهات الأردنيين للسفر خارج خلال فترة العيد".
وبين حمدان أنه وخلال السنوات السابقة، كان عدد كبير من المواطنين يفضلون الذهاب الى بعض الدول المجاورة خلال إجازة العيد، الا أنه ونتيجة للأوضاع الحالية والأزمات السياسية والأمنية، فإن وجهات السفر والخيارات أصبحت محصورة لدى المواطن.
وأوضح حمدان أنه ونتيجة للأوضاع الاقتصادية الصعبة التي يعانيها الناس بالإضافة الى الأعباء المعيشية المترتبة على المواطنين، فإن هناك من يفضلون الرحلات الداخلية؛ حيث إن تكلفتها تعد منخفضة مقارنة مع الرحلات الخارجية.
ولفت حمدان إلى أن بعض الجهات العاملة في القطاع السياحي نظمت عددا من الأنشطة والبرامج السياحية التي ستنطلق خلال أيام العيد بهدف تنشيط السياحة الداخلية.

raja.saif@alghad.jo

@rajaa–saif

التعليق