ينسين يؤكد التزام شركة ميناء الحاويات بتطبيق أعلى مستويات السلامة المهنية

تم نشره في الخميس 2 تشرين الأول / أكتوبر 2014. 12:00 صباحاً

أحمد الرواشدة

العقبة – احتفلت شركة ميناء حاويات العقبة باليوم العالمي للسلامة، تحت شعار "يتواصل الاهتمام بالمتعاقدين"، وشعار آخر داخلي على مستوى بيئة العمل: "لا تكن أنت التالي، لا تكن أنت السبب".
وأكد الرئيس التنفيذي لشركة ميناء حاويات العقبة ييبي ينسين أن هذه الاحتفالية السنوية، تعتبر من أهم الاستثمارات المجتمعية لدى الشركة، والتي تؤكد من خلالها على اهتمامها الدائم بمختلف جوانب ومجالات وأبعاد السلامة المهنية، باعتبارها من أهم التوجهات الاستراتيجية المتعلقة لديها بإدارة بيئة العمل والموارد، ولما لها من انعكاسات إيجابية على استمرار العمليات التشغيلية والإنتاجية بالشكل المعتاد، وبالتالي ديمومة النمو الاجتماعي والاقتصادي الفردي والمؤسسي، بما يتضمنه من مساهمة متواصلة في الناتج القومي.
وبين ينسين على التزام الشركة بتطبيق أعلى مستويات السلامة المهنية، وعلى عملها المستمر وبشكل دوري على تحديث لوائح وبرامج خدمات السلامة عبر عملية تخطيط وتنظيم متكاملة، وذلك ضماناً لتصميم بيئة عمل صحية، ونظام عمل وتشغيل وإنتاج آمن، بما يتماشى مع التغيرات التي قد تطرأ، وحمايةً لموظفيها وأصحاب المصالح فيها وكافة الأطراف المتعاملة معها، مبيناً أن مسألة السلامة لا تقتصر على معالجة الخطر والإصابة، بل وعلى تفادي حصولها من خلال البرامج التدريبية للتعامل مع أي مخاطر انطلاقاً من مبدأ: "درهم وقاية خير من قنطار علاج".
وسلطت الاحتفالية من خلال فعالياتها التوعوية المختلفة التي قدمت بالتعاون مع المعهد المروري الأردني، والتي تضمنت المحاضرات وورش العمل والجلسات التوعوية الموجهة لموظفي الشركة وسائقي الشاحنات الخارجية والزوار والمتعاقدين، الضوء على العديد من القضايا المهمة التي كان من أبرزها المتعاقدون وضمان سلامتهم، والسلامة المرورية وأسباب الحوادث وكيفية تفاديها وإدارتها، بالإضافة إلى بعض المسائل الصحية التي تُبعت بإجراء سلسلة من الفحوصات الطبية التي شملت قياسات لارتفاع ووزن الجسم، ومؤشر كتلة الجسم، ونسبة الدهون فيه، فضلاً عن قياس ضغط الدم ومستوى السكر في الدم.
واختتمت الاحتفالية بتدشين جدارية السلامة التي تم التوقيع عليها من الموظفين والمتعاقدين، وبتقديم الهدايا وتوزيع الجوائز على أكثر المشاركين التزاماً بمعايير السلامة المرورية في الميناء من موظفين وضيوف ومتعاقدين.
من جهته قال مدير المعهد المروري العقيد المهندس رامي الدباس إن المملكة فقدت خلال العام الماضي 768 وفاة نتيجة حوادث سير مختلفة وقعت على طرق المملكة الرئيسية، تنوعت ما بين تصادم وتدهور ودهس، في حين قدرت الخسائر المادة جراء هذه الحوادث بـ259 مليون دينار، مبيناً أن 15954 إصابة جراء 107864 حادث سير وقع العام الماضي.
يشار إلى أن احتفال شركة ميناء حاويات العقبة باليوم العالمي للسلامة هو جزء من سلسلة الفعاليات والأنشطة التي تحرص محطة الحاويات الدولية على تنظيمها. ومن الجدير بالذكر أن الشركة هي مشروع مشترك بين شركة تطوير العقبة ومحطة الحاويات الدولية، يمتد على مدار خمسة وعشرين عاماً، ضمن اتفاقية تعمير وإدارة وتحويل ميناء العقبة الموقعة العام 2006.

ahmad.rawashdshdeh@alghad.jo

 

التعليق