لويس إنريكي: نهتم بمباراة أياكس.. والباقي لا يعنينا

برشلونة يتجنب التفكير في الـ"كلاسيكو" والتركيزعلى أياكس

تم نشره في الاثنين 20 تشرين الأول / أكتوبر 2014. 11:00 مـساءً
  • لاعبو برشلونة ينخرطون في التمارين استعدادا لملاقاة أياكس الليلة - (أ ف ب)

برشلونة - يحتاج برشلونة الاسباني لتجنب التفكير في مباراة القمة المحلية أمام غريمه التقليدي ريال مدريد مطلع الأسبوع المقبل والتركيز على مشواره في دوري أبطال أوروبا لكرة القدم عندما يستضيف أياكس امستردام الهولندي اليوم الثلاثاء.
وتتسلط جميع الأضواء على لقاء برشلونة على ملعب ريال مدريد يوم السبت المقبل والذي قد يشهد الظهور الأول للويس سواريز مهاجم أوروغواي بعد نهاية إيقافه لمدة أربعة أشعر بسبب عض جيورجيو كيليني مدافع إيطاليا في كأس العالم بالبرازيل الصيف الماضي.
وفي ظل الإهتمام البالغ بلقاء القمة قد تكون هناك مجازفة بالاستهانة بمواجهة أياكس بطل اوروبا أربع مرات، لكن الهزيمة في الجولة الماضية أمام باريس سان جرمان الفرنسي تعني أن برشلونة لا يمكنه تحمل تبعات أي تساهل حتى في ظل ابتعاد اياكس عن أمجاده السابقة.
ويتصدر سان جرمان المجموعة السادسة برصيد أربع نقاط مقابل ثلاث نقاط لبرشلونة ونقطتين لأياكس، وقال الارجنتيني خافيير ماسكيرانو مدافع برشلونة للصحفيين بعد الفوز 3-0 على ايبار في الدوري الاسباني يوم السبت الماضي: "المباراة الأكثر أهمية لنا الآن أمام أياكس ونريد اللعب بشكل جيد حتى نصبح في حالة جيدة من أجل لقاء القمة".
وأضاف: "لا يمكن للمرء العيش في الماضي عند التعامل مع المباريات التي ستقام في المستقبل، المباراة أمام اياكس مهمة بالنسبة لنا ونحتاج لتركيز كامل على هذا. اذا لم نلعب بشكل جيد يوم الثلاثاء فان هذا قد يؤدي لتغيير الحالة المزاجية ونحن نريد اللعب جيدا والاستعداد للقاء القمة".
وشارك الأرجنتيني ليونيل ميسي والبرازيلي نيمار منذ البداية أمام ايبار رغم ارهاق السفر بسبب فترة التوقف الدولية ليواصل الإثنان هز الشباك.
ومن بين 25 هدفا سجلها برشلونة هذا الموسم في كافة المسابقات التي يشارك فيها الفريق أحرز ميسي ونيمار 17 هدفا، وقال ماسكيرانو: "يجب علينا مواصلة التطور رغم الفوز. حتى اذا فشلنا في التسجيل فانه يجب علينا عدم الشعور بالذعر والاستمرار في المحاولة".
وأضاف: "يوجد عنصر بدني أيضا لان في الشوط الثاني يعاني المنافسون من متاعب أمامنا. اللعب بقوة واجبار المنافس على التراجع نحو منطقة جزائه يعني معاناته من التعب."
ويدرك لويس انريكي مدرب برشلونة مدى صعوبة ترك ميسي أفضل لاعب في العالم أربع مرات خارج تشكيلة الفريق، وقال انريكي: "أنظر لمن يجب ان أمنحه راحة ومن بينهم ميسي لكن بعد ذلك أقول لنفسي اذا لم أدفع به فاننا سنفتقد الأهداف التي يسجلها".
وأضاف: "أفكر في ما يقوله اللاعبون وكيف يشعرون. سيحصل على راحة خلال الموسم لكن أعتقد انها لحظة مهمة له وللفريق حاليا، في بعض الأحيان أجلس على مقاعد البدلاء وأقول لنفسي عن حجم حظي بوجود ميسي معنا. الأمر لا يتعلق بما يستطيع ان يفعله فقط لكن بالحافز الذي يقدمه للآخرين".
ويحتل أياكس المركز الثاني في الدوري الهولندي بعدما حول تأخره إلى التعادل 1-1 أمام تفينتي انشيده يوم السبت الماضي.
وفي المجموعة ذاتها، يأمل باريس سان جرمان في استثمار استعادته نغمة الانتصارات محليا بالفوز على مضيفه لنس 3-1 السبت، لتحقيق الفوز الثاني على التوالي في المسابقة القارية والابتعاد في الصدارة عندما يحل ضيفا على ابويل القبرصي.
وتبدو كفة الفريق الباريسي راجحة على الرغم من غياب نجميه هدافه السويدي زلاتان ابراهيموفيتش والارجنتيني ايزيكييل لافيتزي بسبب الإصابة، كونه يملك أكثر من نجم لزعزعة دفاع الفريق القبرصي بينهم الأوروغوياني ادينسون كافاني والأرجنتيني الآخر خافيير باستوري والإيطالي ماركو فيراتي ومواطنه تياغو موتا وبلاز ماتويدي ويوهان كاباي بالاضافة إلى عودة قائده البرازيل تياغو سيلفا من الاصابة بعد غياب 9 اسابيع وسيشكل قطبا دفاعيا مع مواطنه العائد بدوره من الإصابة دافيد لويز.
في المقابل، سيجد أبويل نفسه مطالبا بتحقيق الفوز إن أراد انعاش آماله في المسابقة التي بلغ دور الثمانية فيها قبل عامين، خاصة وأنه يملك نقطة واحدة من خسارة امام برشلونة وتعادل مع أياكس. -(وكالات)

لويس إنريكي: نهتم بمباراة أياكس.. والباقي لا يعنينا
برشلونة - قبل خمسة أيام من مواجهة الكلاسيكو أمام ريال مدريد، يفضل لويس إنريكي المدير الفني لبرشلونة، التركيز على مباراة اليوم الثلاثاء أمام أياكس الهولندي في الجولة الثالثة من دوري أبطال أوروبا لكرة القدم، في لقاء سيكون الفوز فيه "مهما للغاية" بعد الخسارة أمام باريس سان جرمان الفرنسي.
وفي مؤتمر صحفي قبل المباراة أمام الفريق الهولندي، نفى المدرب الإسباني أن يكون هذا الأسبوع "حاسما"، بل "مثيرا"، وأبرز أنه بغض النظر عن نتيجة اللقاء فلن تساوره الشكوك بشأن فريقه قبل زيارة ملعب "سانتياغو برنابيو" معقل الغريم الملكي.
ورد المدرب الكتالوني على سؤال يتعلق بأهمية الكلاسيكو: "هوسنا يدور حول مباراة أياكس، ماعدا ذلك فلا يوجد شيء".
لذلك، لم يكشف الكثير عن الطريقة الخططية التي سيتبعها فريقه في مواجهة الغريم الأزلي، لكنه أوضح تماما أن برشلونة سيبقى مخلصا لطريقة لعبه. ومزح قائلا: "التشكيل؟ أولا سأخبر به (مدرب الريال الإيطالي كارلو) أنشيلوتي، ما لم تطرأ مفاجأة ما".
في كل الأحوال، هو يفضل التفكير في أياكس الذي يقوده زميله السابق في الملاعب فرانك دي بور، المنافس الذي وصفه بأنه "يعرف كيف يهاجم، ويخاطر من الخلف، ويضغط".
وقال لويس إنريكي: "في العام الماضي صعب (أياكس) علينا الأمور، بل وفاز على البرسا. إنه منافس صعب"، مضيفا أن أياكس "يجمع كل مميزات كرة القدم الهولندية".
وبانتظار الكشف عن قائمته للمباراة، استعاد برشلونة سرجيو بوسكيتس، الذي قال عنه إنه ليس مؤكدا إذا ما كان سيشارك اللاعب الذي عانى من آلام بدنية في الأيام الماضية.
في المقابل، سيغيب لويس سواريز، الذي سيكون جاهزا للعمل مع لويس إنريكي في البرنابيو للمرة الأولى على المستوى الرسمي. وفيما يتعلق بالحالة البدنية للأوروغوياني، بعد أربعة أشهر من الإيقاف بسبب عقوبة من الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا)، أبدى المدير الفني تفاؤله، وقال: "لويس سواريز يتحسن في كل يوم، سيكون تدعيما جيدا. دائما ما أبدى سعادة خاصة، دائما ما رغب في اللعب لناد مثل هذا وهو شرف لنا أن نحظى به".
وفقد المدرب جانبا من هذا الهدوء عندما سئل عن التغييرات، بعد الكشف عن صور من مواجهة إيبار الأخيرة في الدوري، تظهره وهو يسأل نجمه الأرجنتيني ليونيل ميسي إذا ما كان يمكنه استبداله، ورد عليه الأخير بأنه يرغب في البقاء بالملعب، وقال: "قبل إجراء التبديلات نسأل اللاعبين إذا ما كان أحدهم يعاني من إصابة. حدثت مع لاعبين آخرين. خصوصا إذا ما كان ذلك التغيير هو الثالث. الأحداث يتم تفسيرها وفقا للأهواء".
وبالفعل أبدى شيئا من الضيق عندما سئل مجددا عن الأمر: "انتهى الأمر، كالعادة. لقد أجبت على ذلك مرتين بالفعل".
من ناحيته، قال النجم البرازيلي الصاعد نيمار إنه "يشعر بالسعادة مع زملائه" و"كأنه في بيته"، مؤكدا شعوره بالهدوء والسكينة بالرغم من موجة الجدل التي أحاطت صفق انضمامه إلى الفريق الكاتالوني.
وكان لنيمار بداية بارزة هذا الموسم بإحرازه تسعة أهداف، منها ثمانية في بطولة الليغا، ومع ذلك اعتبر البرازيلي أنه مع خط هجوم برشلونة- المكون منه هو والأرجنتيني ليونيل وميسي والأوروغوياني لويس سواريز- يمكن "تحقيق المزيد".
وفي تصريحات صحفية، بدا نيمار متفائلا إزاء إمكانية تسجيله المزيد من الأهداف في لقاء اليوم وفي كلاسيكو الليغا، وصرح نيمار الذي مر على وجوده بصفوف برشلونة نحو عام وثلاثة أشهر: "لو قلت إننا لا نفكر في الكلاسيكو فهذا كذب. طبعا نفكر فيه لكن علينا التركيز أولا في مباراة أياكس ولاحقا في لقاء ريال مدريد".
وعن كيفية تحسنه وتعافيه من الإصابة البالغة في عموده الفقري التي تعرض لها خلال مشاركته بمونديال البرازيل المنصرم، قال: "اعتقد أنه مع التفاهم مع المدرب وزملائي ستسير الأمور على ما يرام. أشعر إنني في بيتي وبعد كل ما حدث لي والإصابات التي تعرضت لها، أشعر بالسعادة البالغة".
وبالرغم من المشاكل القضائية التي رافقت صفقة انضمامه إلى البرسا، اعترف البرازيلي بأنه يشعر بهدوء أكثر الآن بعد مثول والده امام القضاء في إطار القضية المتعلقة بوجود مخالفات مالية في صفقة انتقال نيمار من فريقه المحلي سانتوس إلى برشلونة.
وتطرق خلال تصريحاته إلى شعوره تجاه ميسي الذي وصفه بأنه "أفضل لاعب في العالم"، وتجاه لويس سواريز الذي وصفه "بأنه لاعب يصنع الفارق".
وعن سؤاله حول إذا كان يشعر بالضيق لاستبداله في المباريات الأخيرة لبرشلونة، أكد نيمار قائلا: "يجب علينا فهم ذلك الأمر" بالرغم من أنه لا أحد يروق له أن يتم استبداله.  - (إفي)

التعليق