20 ألف طالب يتقدمون لامتحان الكفاءة الجامعية الشهر المقبل

تم نشره في الأحد 26 تشرين الأول / أكتوبر 2014. 03:24 مـساءً - آخر تعديل في الأحد 26 تشرين الأول / أكتوبر 2014. 03:26 مـساءً
  • طلبة في حرم الجامعة الأردنية - (تصوير: محمد مغايضة)

عمان- قدر رئيس هيئة اعتماد مؤسسات التعليم العالي الدكتور بشير الزعبي عدد الطلبة الذين سيتقدمون لامتحان الكفاءة الجامعة للدوة المقبلة بـ20 الف طالب وطالبة.

واضاف الزعبي في تصريحات صحافية اليوم الاحد لـ(بترا) ان هؤلاء الطلبة هم الذين من المتوقع تخرجهم في مسار البكالوريوس من مختلف الجامعات الاردنية الحكومية والخاصة خلال الفصل الاول للعام الجامعة 2014-2015.

واشار الى ان الامتحان سيعقد على المستوى العام في نهاية الشهر المقبل وفي المستوى المتوسط سيعقد في بداية شهر كانون الاول المقبل ،موضحا ان الامتحان ليس تحصلي ولكن هدفه تقييم البرامج الاكاديمية.

واوضح ان الامتحان عبارة عن مجموعة من الفقرات او الاسئلة التي تقيس الكفايات العامة والمتوسطة المتوقع من الطلبة اتقانها لطلبة الجامعات الاردنية لمرحلة البكالوريوس للوقوف على مخرجات التعليم في الجامعات الاردنية الحكومية والخاصة.

واكد الزعبي ان الامتحان يهدف الى خلق روح التنافس بين البرامج والتخصصات على تحقيق الجودة في مدخلاتها وعملياتها وبالتالي مخرجاتها مما ينعكس ايجابا على مستوى اداء مؤسسات التعليم العالي الاردنية.

كما يهدف الى الوقوف على مدى التطوير والتحسين في مخرجات الجامعة من خلال مقارنة اداء الجامعة مع نفسها على امتحان الكفاءة الجامعية لعدة سنوات وتوفير مؤشرات كمية ونوعية مستمرة ودقيقة عن اداء القائمين على التخصصات والبرامج التي تقدمها مؤسسات التعليم العالي.

وبين ان الامتحان هو شرط للتخرج داعيا الجامعات الى حث طلبتها على التقدم الى الامتحان من اجل اعطائها تغذية راجعة عن البرامج الاكاديمية لمساعدة الجامعات لتوفير المهارات اللازمة للبرامج الاكاديمية لتحسين مخرجات التعليم ومواءمة هذه المخرجات بسوق العمل.

واوضح الزعبي انه بعد اعلان نتائج الامتحان سنرسل تقريرين مكتومين الى الجامعات الاول عن نتائج الطلبة والثاني عن مستوى الجامعات وسنقوم بطلب تزود هيئة الاعتماد بالإجراءات التي اتخذتها الجامعات في ضوء هذه النتائج من حيث تعديل الخطط والمناهج الدراسية لإكساب الطالب المهارات اللازمة اثناء فترة دراسته .

واشار الى انه بعد اجراء الامتحانات السابقة قامت كثير من الجامعات العامة والخاصة بتزويد الهيئة بالإجراءات من خلال تعديل المناهج والخطط الدراسية لاكساب الطالب المهارات اللازمة الان انه في بعض الجامعات بالذات الحكومية لم تزودنا بالاجراءات التي اتخذتها حيال نتائج الامتحانات السابقة .

وقال الزعبي انه سيتم تحصل خمسة دنانير من كل طالب يتقدم الى الامتحان لتغطية جزء من تكلفة اعداد اسئلة الامتحان والنفقات المتعلقة بإجراء الامتحان.

واضاف انه ولغاية اجراء الامتحان بكل كفاءة ودقة فقد انشأت هيئة الاعتماد المركز الوطني للاختبارات للاشراف على الامتحانات الوطنية بالتعاون مع المركز الوطني للمعلومات مشيرا الى ان المركز سيقوم بالاشراف واجراء الامتحان الوطني للغة الانجليزية بناء على قرار مجلس التعليم العالي الذي صدر اخيرا . ودعا الدكتور الزعبي الى ضرورة عقد امتحان لغة عربية كشرط قبول لطلبة الدراسات العليا في الجامعات الاردنية لرفع مستوى الطلبة في اللغة العربية .

وقال ان مجلس الهيئة سيناقش في جلسته المقبلة موضوع عدم السماح للجامعات برفع الطاقات الاستيعابية في بعض التخصصات الانسانية داعيا الى التركيز على التخصصات القنية لسد حاجات سوق العمل .

واضاف ان هذه الامر ينطبق على كليات المجتمع المتوسطة حيث لن يسمح لها باستحداث اي تخصص من التخصصات الانسانية خاصة في مجال المهن التعليمية على مستوى درجة الدبلوم لتخفيض اعداد الخرجين من حملة الدبلوم في هذه التخصصات مشيرا الى ان مخزون طلبات ديوان الخدمة المدنية بلغت 37 الف طلب من حملة درجة الدبلوم في مجال المهن التعليمية .-(بترا)

التعليق