"الأطباء" تلوح بالتصعيد لتأخر وزارة الصحة في صرف الحوافز بموعدها

تم نشره في الأربعاء 29 تشرين الأول / أكتوبر 2014. 12:00 صباحاً

عمان-الغد- لوح مجلس نقابة الأطباء أمس باللجوء إلى إجراءات تصعيدية، بعد أن اتهم الحكومة بـ"التأخر" في صرف حوافز الأطباء في وزارة الصحة، بناء على تفاهمات سابقة جرت مع الوزارة بأن تصرف الحوافز في نهاية الأسبوع الثاني من الشهر الذي تستحق فيه.
وعبر المجلس، في تصريح له بعد جلسته الدورية امس برئاسة نقيب الاطباء هاشم ابو حسان، عن "استيائه الشديد" للتأخر في صرف حوافز الاطباء.
وقال ان "المجلس درس حالة الغليان في صفوف الأطباء"، وأكد حرصه على استقرار الوطن وتفهمه لظروفه الموضوعية، وفي نفس الوقت يرى المجلس أن الحكومة ملزمة بصرف مستحقات الاطباء، من الحوافز، فهذه حقوق لا يجوز تأجيلها (..)".
وأشار المجلس الى انه "سوف يتوجه في اجتماعه القادم، الى اتخاذ اجراءات تصعيدية، في حال لم تصرف الحوافز خلال الأيام القليلة القادمة، شريطة أن تكون قيمتها كما كانت عليه في السابق".
وأكد المجلس انه سيلتقي مع وزير الصحة فور عودته من الخارج، مشددا على ان "حقوق الأطباء لا مساومة عليها، وان المجلس سيتخذ كافة الاجراءات الكفيلة بحماية مصالح الأطباء وحقوقهم وخاصة في الحوافز".
وطالب المجلس الحكومة برفع ميزانية وزارة الصحة "بشكل عام"، حتى تتمكن الوزارة من تقديم الخدمات على افضل وجه، و"لتستطيع المحافظة على كوادرها الصحية، وان تكون جاذبة لهم". مشيرا إلى أن "هناك ازديادا في نسبة الأطباء الذين يتركون العمل في الوزارة، ويتوجهون للعمل في قطاعات أخرى، سواءً داخل الأردن أو خارجه".

التعليق