"الأهلي" يشارك في احتفالات "حماية المستهلك"

تم نشره في الاثنين 3 تشرين الثاني / نوفمبر 2014. 01:00 صباحاً
  • جانب من الاحتفال - (من المصدر)

عمان - شارك البنك الأهلي الأردني مؤخراً باحتفالات اليوبيل الفضي للجمعية الوطنية لحماية المستهلك التي أقيمت تحت رعاية دولة الدكتور عبد الرؤوف الروابدة، رئيس مجلس الأعيان في فندق الريجنسي.
وفي إطار مشاركته في احتفال الجمعية التي تعد أول جمعية لحماية المستهلك في الوطن العربي، أقام البنك جناحاً خاصاً به ضمن المعرض الذي أقيم بدوره على هامش الاحتفال، استعرض ضمنه مجموعة خدماته ومنتجاته المصرفية وغير المصرفية المصممة لدعم ومساندة مختلف القطاعات الاقتصادية كقطاع المنشآت الصغيرة والمتوسطة بالإضافة إلى الشرائح المجتمعية المختلفة، مكللاً مشاركته بتسلم الرئيس التنفيذي /المدير العام للبنك، معالي السيد مروان عوض لدرع الجمعية التكريمي.
وفي تصريح له بهذ المناسبة، قال معاليه: “لا شكّ في أن أحد أبرز إنجازات الجمعية الوطنية لحماية المستهلك تتمثل في ربطها الحيوي والفعال بين المستهلك والشركات، وما يثمر عنه ذلك من رفد السوق بخدمات ومنتجات تلبي احتياجات المستهلك وتطلعاته، والقطاع المصرفي ليس استثناء. وإذ نحتفي اليوم بهذه المسيرة الغنية للجمعية، لا بدّ لنا من تثمين دورها في المساهمة بصورة فعالة في تطور القطاع المصرفي وتعزيز تنافسيته، وتمكينه من أداء دوره المفصلي شريكاً مستداماً لتنمية المجتمع والارتقاء بالاقتصاد الوطني”.
ويذكر بأن جمعية حماية المستهلك الوطنية كانت قد تأسست كجمعية تطوعية مرخصة من وزارة الداخلية في العام 1989 متخذة من العاصمة عمان مركزاً لها. وتهدف الجمعية في عملها إلى التعرف على مشاكل المستهلك، وتنمية الوعي العام لدى مختلف شرائح المستهلكين، والعمل على مقاومة الغش وارتفاع الأسعار للسلع والخدمات ومنع الاحتكار بما يوفر للمستهلك بدائل سلعية عديدة وبنوعيات صالحة للاستهلاك البشري وبأسعار تتفق مع إمكاناتهم الشرائية والاستماع إليهم وتزويدهم بكافة المعلومات الدقيقة عن السلع والخدمات المطروحة للتداول، إلى جانب العمل على تمثيل المستهلكين في مختلف المجالس واللجان التي يرتبط عملها بحقهم في الاستماع إليهم والدفاع عن مصالحهم المشروعة، وحماية مصالح المستهلكين وتمثيلهم أمام الجهات الرسمية والقضائية والأهلية.

التعليق