دولة توقف تصدير العمالة المنزلية للأردن بسبب "التأمين"

تم نشره في الثلاثاء 11 تشرين الثاني / نوفمبر 2014. 12:00 صباحاً

عمان - أكدت نقابة أصحاب مكاتب استقدام واستخدام العاملين في المنازل من غير الأردنيين أن سفارة "ابلغتها أمس عن توقف بلادها عن تصدير عمالة المنازل بسبب وقف العمل بالتأمين المطلوب على هذه العمالة".
ويضمن عقد التأمين الذي ألغته وزارة الصناعة والتجارة والتموين الأسبوع الماضي تعويض "عاملة المنزل او المواطن في حالات (رفض العمل، الفرار، إصابة العمل، التأمين الصحي، تأمين الوفاة الناجمة عن حادث).
وأعرب رئيس النقابة بالوكالة طارق النوتي عن مخاوف المكاتب من دخول الأردنيين في أزمة حال توقف بعض البلدان عن تصدير عاملات منازل للأردن، الامر سيثير استياء المواطنين خاصة كبار السن والموظفات.
وأكد النوتي ان النقابة لا تمانع بوجود أكثر من شركة تأمين تقدم المنافع للمواطن وعاملة المنزلة، على ان يتم تنفيذ ما ذكرته الوزارة في بيانها بالسرعة الممكنة.
وقالت وزارة الصناعة والتجارة إن التغطيات التأمينية لعاملات المنازل والخاصة بالتأمين الطبي وتأمين الخسائر المالية الناجمة عن ترك أو رفض العامل العمل هي "تغطيات اختيارية" حاليا، شريطة حصول شركات التأمين على موافقة الوزارة على أنموذج وثيقة التأمين التي تشمل هذه التغطيات لحين صدور نظام تنظيم المكاتب العاملة في هذا المجال.
وفيما يتعلق بالتغطيات التأمينية الاخرى مثل الوفاة الناتجة عن حادث وتأمين الحوادث الشخصية التي تلحق بعاملات المنازل، ذكرت الوزارة أن شركات التأمين الحاصلة على موافقات سابقة ما يزال مسموحا لها بتسويق وإصدار هذه الوثائق.-(بترا)

التعليق