المفرق: ضبط 267 متسولا %70 منهم سوريون لاجئون

تم نشره في الثلاثاء 18 تشرين الثاني / نوفمبر 2014. 01:00 صباحاً
  • متسوله-(ارشيفية)

حسين الزيود

المفرق- ضبطت الكوادر العاملة في قسم الدفاع الاجتماعي بمديرية التنمية الاجتماعية بمحافظة المفرق 267 متسولا منذ بداية العام الحالي، عن طريق الجولات التفتيشية المكثفة التي ينفذها القسم ضمن نظام الشفتات المسائية والصباحية، بحسب مدير تنمية المفرق بكر الخوالدة.
ولفت الخوالدة إلى أن نسبة الإناث من المتسولين الذين تم ضبطهم بلغت 80 %،  فيما بلغت نسبة الأطفال المتسولين تحت عمر 18 عاما 60 %، مشيرا إلى أن غالبية حالات التسول التي يتم ضبطها تعود للاجئين سوريين وبنسة بلغت قرابة 70 %.
وأوضح أن المديرية ماضية في تكثيف حملات مكافحة التسول للقضاء على هذه الظاهرة في محافظة المفرق، لافتا أن المديرية تعمل على تحويل المتسولين الذين يتم ضبطهم إلى المحاكم لاتخاذ الإجراءات القانونية بحقهم وبما يمنع عودتهم لممارسة التسول.
وبين الخوالدة، أن التسول يشكل خطورة بالغة على حياة الأطفال باعتبار انه يمارس في بؤر خطرة، خصوصا في الطرقات الرئيسة وعند الإشارات الضوئية، فضلا عن تواجد المتسولين على أبواب المساجد والحسبة والأسواق الكبيرة وبشكل غير حضاري.
وأشار إلى أن المديرية تعمد إلى تحويل المتسولين الأطفال إلى الحاكمية الإدارية لربط ذويهم بتعهدات خطية تمنع عودتهم إلى ممارسة التسول، لافتا إلى أن تكرار التسول من قبل الأطفال يدفع بالمديرية إلى تحويلهم إلى مركز المتسولين في مأدبا.
وأوضح الخوالدة، أن المديرية ومن خلال الأقسام المختصة تنفذ عمليات مسح ودراسات اجتماعية لحالات التسول التي يتم ضبطها بهدف الوقوف على الأسباب الحقيقية التي دفعتهم إلى ممارسة التسول.

hussein.alzuod@alghad.jo

 

التعليق