الفريق يواصل تحضيراته بصفوف متكاملة ومعنويات عالية

الفيصلي يدخل معسكرا تحضيرا لمواجهة "الديربي"

تم نشره في الأربعاء 19 تشرين الثاني / نوفمبر 2014. 12:00 صباحاً
  • فريق الفيصلي جاهز لمواجهة شقيقه الوحدات في لقاء الديربي - (الغد)

يحيى قطيشات

عمان - ينتظر أن يدخل فريق الفيصلي صباح يوم غد الخميس، معسكرا تدريبيا في أحد فنادق عمان، في إطار تحضيراته واستعداداته، لمواجهة نظيره وشقيقه فريق الوحدات، عند الساعة السادسة والنصف من مساء يوم السبت المقبل، في قمة كروية لاهبة ومنتظرة من قبل جماهير الكرة الأردني.
لقاء "ديربي" الكرة الأردنية، يبقى محط اهتمام ومتابعة الجماهير، على الرغم من الفارق النقطي بين الفريقين، حيث يتصدر الوحدات ترتيب الفرق برصيد 19 بينما يحتل الفيصلي المركز الرابع برصيد 12 نقطة، ويدرك لاعبو الفيصلي صعوبة المهمة وأهميتها، حيث يعيد فوز فريقهم لأجواء المنافسة، بعد أن فقد 9 نقاط خلال الأسابيع السبعة الماضية، فيما تضيق الخسارة أو التعادل، الطريق في رحلة الفيصلي نحو استعادة اللقب الثمين.
ولأن الصراع والتنافس بين الغريمين التقليديين الشقيقين، يشكل لوحة فنية زاهية، عندما تكون بعيدة عن العصبية، يحسم الهدوء والسيطرة مجريات اللقاء فنيا.
تدريبات متواصلة
يواصل فريق الفيصلي تدريباته اليومية، حيث خاض الفيصلي مساء أمس جرعة تدريبية على ملعب البولو بمدينة الحسين للشباب، بقيادة مديره الفني فراس الخلايلة وجهازه المعاون، وسط التزام كامل من اللاعبين بمن فيهم المهاجم السوري هاني طيار، وزميله المدافع جهاد الباعور، بعد جهود كبيرة من جماهير ومحبي الفيصلي، الذين أقنعوا الطيار والباعور تأجيل موضوع المستحقات المالية، لما بعد مباراة القمة، كما غابت الإصابات عن صفوف الفريق بعد عودة المدافع محمد خميس، الذي سبق أن احتجب عدة أيام، بداعي تعرضه لوعكة صحية، فيما يغيب "القائد" حسونة الشيخ عن التدريبات منذ أيام ، وتبدو مشاركته في المباراة صعبة.
وشهدت الجرعة التدريبية التي خاضها الفريق أمس، حضورا مميزا من الجماهير التي شجعت اللاعبين ورفعت من معنوياتهم، وشدت من عزيمتهم، وطالبتهم بالعودة إلى المنافسة مجددا، من خلال الظفر بنقاط اللقاء، كما شهد التدريب حضورا مكثفا من إدارة النادي، التي وعدت بتقدم مبالغ مالية للاعبين اليوم تحفيزا لهم.
بدورها وعدت الجماهير اللاعبين، بالتواجد على أرض ملعب الملك عبدالله بالقويسمة بشكل كبير وحضاري، والقيام بالتشجيع المثالي طوال المباراة، كما بدأ "ألتراس" النادي الفيصلي بالتحضير للقاء عبر ترتيبات خاصة سيتم الإعلان عنها قبل موعد المباراة.  
واجبات محددة
ركز المدرب فراس الخلايلة خلال التحضيرات على تنفيذ اللاعبين للواجبات الدفاعية والهجومية، وعدم المبالغة في بعضها على حساب الآخر، وسيعتمد على مراقبة مفاتيح اللاعب في الوحدات وخصوصا أطرافه، وتبدو خطوط "الأزرق" متكاملة من الناحية الفنية، بتواجد أوراق متنوعة وبديلة مختلفة، وعلى الرغم من الجاهزية العالية للفيصلي، تبدو التشكيلة الأقرب لافتتاح مباراة الديربي مكونة من الحارس نورالدين بني عطية، ورباعي الدفاع محمد خميس، حسين زياد، جهاد الباعور، سليمان السلمان، وخماسي منطقة العمليات رائد النواطير، بهاء عبدالرحمن، ياسر الرواشدة، مهند محارمة خلدون الخزام، والمهاجم القناص هاني طيار، ويتوقع المراقبون أن تكون التشكيلة قادرة على مجاراة قوة وإمكانات لاعبي الوحدات، الذين ظهروا بمستوى فني متطور خلال الأسابيع الماضية، ونجح مدربهم عبدالله أبو زمع في الخروج بتوليفة متناسقة في الناحيتين الدفاعية والهجومية. 
مباراة "الشقيقين" لا تخضع للمنطق العلمي والكروي، فالفريق الأفضل فنيا والمتقدم نقطيا قد يخرج خاسرا، ويفوز الفريق الذي يعرف مديره الفني قراءة الأوراق الفنية بشكل صحيح، ويبعد لاعبيه عن حساسية مباراة الديربي.
واجمع عدد من لاعبي الفريقين المعتزلين، الذين كان لهم بصمة في لقاء القمة في مواسم ماضية، أن المباراة صعبة على كلا الفريقين في ضوء امتلاكهما لعناصر متميزة في مختلف الخطوط، خصوصا في منطقتي الهجوم والوسط، وأشادوا بالنهج الهجومي عند الفريقين.

yahia.qtaishat@alghad.jo

 

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »الحكم (محمد)

    الأربعاء 19 تشرين الثاني / نوفمبر 2014.
    على الوحدات ان يعترض على الحكم ادهم مخادمة