دوري ابطال اوروبا

اغويرو يسقط بايرن ويبقي على امال سيتي وتشلسي يحجز مقعده

تم نشره في الأربعاء 26 تشرين الثاني / نوفمبر 2014. 10:31 صباحاً
  • سيرخيو اغويرو -(ارشيفية)

نيقوسيا- ابقى مانشستر سيتي الانكليزي على اماله ببلوغ الدور الثاني لمسابقة دوري ابطال اوروبا للموسم الثاني على التوالي وذلك بفضل الارجنتيني سيرخيو اغويرو الذي قاده بثلاثية لفوز قاتل على ضيفه بايرن ميونيخ الالماني 3-2 أمس الثلاثاء في الجولة الخامسة قبل الاخيرة من منافسات المجموعة الخامسة.
ودخل بطل انكلترا هذه المواجهة المصيرية مع النادي البافاري الذي سبق ان ضمن احدى بطاقتي المجموعة الى الدور الثاني، وهو يقبع في ذيل الترتيب بنقطتين فقط حصل عليهما من تعادلين مع روما الايطالي (1-1) وسسكا موسكو الروسي (2-2) الذي اسقط فريق المدرب التشيلي مانويل يليغريني في الجولة السابقة في معقله بنتيجة 1-2 مستفيدا من التفوق العددي بعد اضطرار الاخير الى اكمال اللقاء بتسعة لاعبين.
وكان سيتي يدرك بان الخطأ ممنوع في هذه المباراة لان اي تعثر سيقضي على اماله ببلوغ الدور الثاني، وقد اسعفه الحظ تماما اليوم اذ تعادل روما مع مضيفه سسكا موسكو 1-1 بعد ان كان الاول متقدما حتى الوقت بدل الضائع، كما ان فريق بيليغريني كان متخلفا امام ضيفه البافاري رغم النقص العددي في صفوف الاخير لكن اغويرو انقذه بادراك التعادل في الدقيقة 85 ثم خطف هدف الفوز الاول لفريقه في الدقيقة الاولى من الوقت بدل الضائع.
واصبح سيتي على المسافة ذاتها مع روما وسسكا (5 نقاط لكل منها) خلف بايرن (12 نقطة)، مع افضلية الاهداف للفريق الانكليزي الذي يتواجه في الجولة الاخيرة مع روما في معقل الاخير، على ان يحل سسكا ضيفا على بايرن الذي مني بهزيمته الاولى في 19 مباراة خاضها منذ خسارته في كأس السوبر المحلية امام بوروسيا دورتموند قبيل انطلاق الموسم.
وجاءت بداية المباراة قوية من الفريقين لكن دون فرص حقيقية حتى الدقيقة 20 عندما اسقط المدافع المغربي مهدي بنعطية اغويرو الذي كان يتوجه للانفراد بمانويل نوير، فاحتسب الحكم ركلة جزاء للفريق الانكليزي ورفع البطاقة الحمراء في وجه مدافع روما السابق.
وانبرى اغويرو لركلة الجزاء بنجاح واضعا فريقه على المسار الصحيح للخروج بالنقاط الثلاث في ظل التفوق العددي الذي تمتع به والذي دفع بمدرب النادي البافاري جوسيب غوارديولا الى الزج بالبرازيلي دانتي على حساب الشاب سيباستيان رودي من اجل سد الفراغ الذي خلفه بنعطية في خط الدفاع.
لكن النادي البافاري اظهر عزيمته "التقليدية" وادرك التعادل رغم النقص العديد وذلك عبر ركلة حرة ناجحة للاسباني تشابي الونسو (40).
ولم يكد سيتي يستفيق من صدمة الهدف حتى اهتزت شباكه بهدف ثان سجله البولندي روبرت ليفاندوفسكي الذي ارتقى عاليا بين البلجيكي فنسان كومباني والفرنسي بكاري سانيا وحول الكرة الطويلة القادمة من مدافع سيتي السابق جيروم بواتنغ برأسه في شباك الحارس جو هارت (45).
وفي بداية الشوط الثاني كان سيتي قريبا من ادراك التعادل عبر الاسباني خيسوس نافاس الذي وصلته الكرة من الفرنسي سمير نصري لكنه اصطدم بتألق نوير (50)، ثم اتبعها جيمس ميلنر بتسديدة قوسية من حدود المنطقة لكن محاولته علت العارضة بقليل (52).
وواصل سيتي ضغطه لكن نوير تألق مجددا بصده لتسديدة بعيدة من لامبارد (70) وعندما اعتقد الجميع ان النادي البافاري سيعود بالنقاط الثلاث اخطأ تشابي الونسو في تمريرة الكرة فخطفها البديل المونتينيغري ستيفان يوفوتيتش وممرها الى اغويرو الذي توغل بها وانفرد بنوير قبل ان يسددها على يسار الحارس الالماني العملاق (85).
وعندما كانت المباراة تلفظ انفاسها الاخيرة اهدى بواتنغ فريقه السابق هدف الفوز عندما اخطأ في اعتراض الكرة لتصل الى اغويرو الذي تابعها في الشباك (1+90).
وفي المجموعة السادسة، ضمن فريق باريس سان جرمان الى هذه الجولة بعد ان ضمن تأهله الى الدور الثاني، وقد حافظ الفريق الفرنسي على صدارته بفارق نقطة وعلى سجله الخالي من الهزائم بين جماهيره على الصعيد القاري للمباراة الثانية والثلاثين على التوالي ورفع عدد المباريات التي خاضها هذا الموسم في جميع المسابقة دون خسارة الى 20 مباراة.
ويدين فريق المدرب لوران بلان بفوزه الى الاوروغوياني ادينسون كافاني الذي سجل ثنائية مقابل هدف للسويدي زلاتان ابراهيموفيتش.
وافتتح كافاني التسجيل بعد تمريرة من الارجنتيني ايزيكييل لافيتزي (33)، ليصبح افضل هداف من بلاده في المسابقة الاوروبية برصيد 13 هدفا متفوقا على وولتر باندياني (12).
وفي الشوط الثاني ادرك اياكس التعادل بكرة رأسية قوية من دايفي كلاسن اثر عرضية من ريكاردو كيشنا (67)، لكن ابراهيموفيتش اعاد فريق العاصمة الى المقدمة عندما سيطر على الكرة بصدره اثر تمريرة من الارجنتيني خافيير باستوري قبل ان يلتف ويسدد في الشباك الهولندية (78).
ثم استغل كافاني خطأ من الدنماركي نيكي زيملينغ ليخطف الكرة ويسجل هدفه الشخصي الثاني وهدف فريقه الثالث (83)، مؤكدا النقاط الثلاث لفريق بلان.
وفي المجموعة السابعة، قسا تشلسي على مضيفه شالكه الالماني حين هزمه 5 صفر في ملعبه فالتنس ارينا في غيلسنكيرشن ورفع رصيده الى 11 نقطة وخطف البطاقة الاولى.
وفاجأ تشلسي اصحاب الارض في وقت مبكر بعد حصوله على ركلة ركنية نفذها الاسباني فرانسيسك فابريغاس وتابعها جون تيري برأسه في اعلى الزاوية اليمنى لمرمى الحارس رالف فاهرمان (2).
وصعب البرازيلي ويليان مهمة اصحاب الارض بتسجيله الهدف الثاني للضيوف مستفيدا من تمريرة البلجيكي ايدن هازار (29).
واسفر ضغط تشلسي عن هدف ثالث بعد حصوله على ركلة ركنية ومحاولة يان كيرتشهوف ابعاد الكرة فتحولت خطأ الى مرمى فريقه (44).
وفي الشوط الثاني، كان الدور في التسجيل للبدلاء فاضاف العاجي ديدييه دروغبا الذي حل محل الاسباني دييغو كوستا، الهدف الرابع اثر تمريرة من ويليان (76)، واكمل البرازيلي راميريش بديل مواطنه اوسكار الخماسية ىعد عرضية من دروغبا (78).
وفي دانييتسك، تأهل شاختار الاوكراني الى ثمن النهائي رغم خسارته امام ضيفه اتلتيك بلباو الاسباني صفر-1 سجله ميكل سان خوسيه اثر عرضية من ركلة حرة نفذها بينيات اتشيباريا (68).
وكان شاختار ضمن تأهله عن المجموعة الثامنة قبل ان يلعب بعد فوز بورتو البرتغالي على مضيفه باتي بوريسوف البيلاروسي 3-صفر في وقت سابق اليوم.
وانضم تشلسي وشاختار الى بايرن ميونيخ سان جرمان وبرشلونة وبورتو وريال مدريد الاسباني وبوروسيا دورتموند الالماني ليصبح 8 فرق عدد المتأهلين حتى الان الى ثمن النهائي.-(أ ف ب)

التعليق