نقابة التجار: تحديد كميات الدجاج المستورد يحد من المنافسة

تم نشره في الأحد 30 تشرين الثاني / نوفمبر 2014. 01:00 صباحاً
  • دجاج في أحد المحال في عمان - (أرشيفية)

عمان - ناشدت النقابة العامة لتجار المواد الغذائية أمس وزارة الزراعة بالتراجع عن قرار تحديد كميات استيراد مادة الدجاج المجمد نظرا لأنه سيخل بالمنافسة في سوق المواد الغذائية المحلية.
واشارت النقابة في بيان صحفي الى ان مادة الدجاج المجمد المستورد تسهم في ضبط إيقاع السوق خاصة عندما كانت ترتفع أسعار الدواجن الحي أو الطازج.
واوضحت النقابة أن وزارة الزراعة لم تكتف بتحديد الكميات للاستيراد بل قامت بوقف منح رخص استيراد لهذه المادة من مناشئ وأصناف أخرى بالرغم أنها مسموحة وليست من الدول المقيدة الاستيراد منها.
ورأت النقابة أن في إجراءات وزارة الزراعة إخلالا بالأمن الغذائي الوطني، وإضعافا للمنافسة في سوق المواد الغذائية الأردنية، بالإضافة الى المخالفات الصريحة لاتفاقيات التجارة الحرة التي ابرمها الأردن خاصة مع منظمة التجارة العالمية.
واوضحت أن حصة الدجاج المجمد المستورد من السوق المحلية لا تزيد على 20 بالمائة، إلا انه يشكل دعامة أساسية لضبط الأسعار في السوق بالإضافة الى أن الحكومة تقوم بحماية الإنتاج الوطني من الدواجن من خلال فرض رسوم جمركية بمقدار 25 بالمائة و4 بالمائة كضريبة مبيعات ورسوم لأمانة عمان ما يرفع من إجمالي عبء الرسوم المفروضة على الدجاج المستورد إلى 13 بالمائة.
واشارت النقابة في بيانها إلى أن بعض صناعات المواد الغذائية المحلية تعتمد على مدخلات الإنتاج المستوردة والتي من ضمنها الدجاج المجمد، وان الإخلال بانسياب دخول هذه المادة سيضر بالصناعات التي تعتمد عليها كمدخلات إنتاج. -(بترا)

التعليق