لاغارد: انخفاض أسعار النفط لصالح الاقتصاد العالمي

تم نشره في الأربعاء 3 كانون الأول / ديسمبر 2014. 01:00 صباحاً
  • كريستين لاغارد مديرة صندوق النقد الدولي - (أرشيفية)

واشنطن - قالت كريستين لاغارد مديرة صندوق النقد الدولي إن انخفاض أسعار النفط قد تؤذي الدول المصدرة، ولكنه امر مفيد بوجه عام للاقتصاد العالمي.
وقالت لاغارد في واشنطن أمس: "سيكون هناك من سيربح ومن سيخسر، ولكن في المحصلة النهائية يعتبر انخفاض أسعار النفط خبرا جيدا بالنسبة للاقتصاد العالمي."
وأضافت لاغارد "مع فرض ان أسعار النفط ستنخفض بنسبة 30 %، من المرجح ان تنمو الاقتصادات المتقدمة بنسبة 0.8 % اضافية، لأن جميعها دول مستوردة للنفط"، واشارت الى الولايات المتحدة واوروبا واليابان.
وانخفضت الأسعار الدولية للنفط بنسبة 40 % منذ حزيران، نظرا لوفرة الامدادات.
وكانت منظمة الدول المصدرة للنفط (اوبك) رفضت الاسبوع الماضي خفض الانتاج لرفع الأسعار، ما أدى الى هبوط أسعار خام برنت الى اقل معدلاتها منذ خمسة أعوام.
ولكن لاغارد حذرت من ان انخفاض أسعار النفط يؤثر على بعض الدول المصدرة للنفط أكثر من غيرها، خاصة روسيا وإيران
 وفنزويلا ونيجيريا، متسببا في هشاشة اقتصادها.
وقالت لاغارد في مؤتمر تنظمه صحيفة وول ستريت جورنال "يجب ان تتأهب الدول المنتجة للنفط التي ستتأثر بانخفاض أسعار النفط. فنزويلا إحدى الدول التي قد تواجه صعوبات".
وتحصل فنزويلا، الدولة الأميركية الجنوبية عضو الاوبك، على 96 % من عائداتها للصادرات من تصدير النفط. وادى انخفاض أسعار النفط الى تدهور الاقتصاد والى نقص العملة الصعبة والسلع الاساسية.
وتراجعت العقود الآجلة للخام الأميركي دولارا واحدا يوم الثلاثاء في مؤشر على استمرار التقلبات بالسوق بعد أن قررت أوبك عدم خفض الإنتاج الأسبوع الماضي.
ونزل سعر الخام الأميركي تسليم كانون الثاني (يناير) 90 سنتا إلى 68.10 دولار بعد أن هبط إلى 67.97 دولار للبرميل بانخفاض 1.03 دولار.
وعلى صعيد حركة الاسواق أمس فقد نزل سعر الذهب 1 % مع تجدد التكهنات باحتمال ان يشرع مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأمريكي) في تشديد
السياسة النقدية في وقت ما في منتصف العام المقبل في ظل قوة الدولار ومؤشرات على استفادة الاقتصاد الأميركي من تراجع أسعار النفط.
ونزل الذهب الفوري 1 %، إلى 1198.99 دولار للأوقية ، وكان قد سجل أمس أكبر قفزة يومية منذ ايلول (سبتمبر) 2013 مرتفعا 4 %.
وتحرك الذهب في المعاملات الفورية في نطاق بلغ 80 دولارا أول من أمس ففي بداية التعاملات نزل الذهب إلى نحو أقل مستوى في ثلاثة اسابيع بعد أن رفض الناخبون في سويسرا زيادة احتياطيات البنك المركزي من المعدن الأصفر قبل أن يرتفع لاحقا إلى 1220.99 دولار وهو أعلى مستوى في شهر مع تعافي أسعار النفط.
وهبطت الفضة في المعاملات الفورية 1.3 % إلى 16.21 دولار للأوقية.
وفقد البلاتين 1.7 % إلى 1212 دولارا كما تراجع البلاديوم0.8 %، إلى 798.05 دولار للأوقية.). - (وكالات)

التعليق