النسور يؤكد أهمية الإجراءات التصحيحية لـ "المتقاعدين العسكريين"

تم نشره في الجمعة 5 كانون الأول / ديسمبر 2014. 01:00 صباحاً
  • رئيس الوزراء عبدالله النسور (وسط) خلال زيارته للمؤسسة الاقتصادية والاجتماعية للمتقاعدين العسكريين والمحاربين القدماء أمس - (بترا)

عمان - أكد رئيس الوزراء الدكتور عبدالله النسور أن الحكومة بتوجيهات مباشرة من جلالة الملك عبدالله الثاني تولي فئة المتقاعدين العسكريين كل الرعاية والاهتمام الذي يستحقونه.
وقال "هذا قطاع مهم وخدمته هدف سام وواجب وضرورة اقتصادية واجتماعية ليس فقط من باب العرفان بالجميل نظير ما قدموا من تضحيات وخدمات للوطن بل لكون مسيرة عطائهم مستمرة دون انقطاع".
جاء حديث رئيس الوزراء هذا خلال زيارته أمس للمؤسسة الاقتصادية والاجتماعية للمتقاعدين العسكريين والمحاربين القدماء ولقائه مديرها العام محمود ارديسات ورئيس مجلسها الأعلى وزير الدولة سلامة نعيمات.
وأكد أهمية الإجراءات التصحيحية التي قامت بها المؤسسة مؤخرا لتخليصها من كل ما علق بها من مشاكل مالية وإدارية، الأمر الذي من شأنه تعزيز الإنجازات والرد على المشككين بنجاحها.
وكان النعيمات أكد أن المؤسسة أنشئت لخدمة فئة غالية وشريحة مهمة من شرائح المجتمع التي قدمت الغالي والنفيس لخدمة الوطن والمحافظة على أمنه واستقراره.
كما أعرب ارديسات عن شكره نيابة عن جميع المتقاعدين العسكريين المنتسبين وغير المنتسبين للمؤسسة على جهود الحكومة في دعم المؤسسة ومنتسبيها والاستجابة للمطالب العادلة والمحقة لهذه الفئة التي خدمت وضحت من أجل الوطن وأمنه واستقراره.
وقال نحن كمتقاعدين عسكريين نقدر الأعباء التي تتحملها الحكومة في هذه الظروف الاقتصادية الصعبة والحالة الإقليمية الملتهبة في الجوار والتي تتطلب منا أن نقف جميعا عاملين ومتقاعدين صفا واحدا متفقين على ثوابت الوطن وأولوياته وأن نكون عنصرا فاعلا في استقرار الأردن ومجتمعاتنا المحلية وأن نكون مع الوطن لا عليه.
وأكد أن المتقاعدين مع الإصلاح الموضوعي المتدرج "ولسنا مع الصراخ على الوطن ومسؤوليه لأسباب نفعية وجهوية على حساب منجزاته". -(بترا)

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »المتقاعدين المدنيين (Ameer)

    الجمعة 5 كانون الأول / ديسمبر 2014.
    لاتنسوا تصويب المتقاعدين المدنيين لانه وقع علينا ظلم كبيييبر