نصائح تساعد على الشفاء من الزكام

تم نشره في الاثنين 8 كانون الأول / ديسمبر 2014. 01:00 صباحاً
  • ﻻ تستخدم معقمات اليدين بدﻻ من القيام بغسل يديك وأنت تعاني من زكام - (أرشيفية)

عمان- عندما تصاب بالزكام، تكون لديك الرغبة بالتحسن والشفاء بأسرع وقت ممكن، غير أنك قد تؤخرهما عند ممارسة أمور معينة. لذلك، فقد قدم موقع WebMD النصائح الآتية لمصابي الزكام لمساعدتهم على التحسن والشفاء بسرعة:
- ﻻ تدخن: فالتدخين، ليس فقط تدخين السجائر، وإنما أيضا تدخين الأرجيلة وغيرها، فضلا عن التدخين السلبي، يزيد من أعراض الزكام ويفضي إلى احتمالية أكبر للإصابة بالتهابات الجهاز التنفسي. فضلا عن ذلك، فإن التوقف عن التدخين أثناء المرض يساعد في الإقلاع عنه للأبد.
- ﻻ تجبر طبيبك على إعطائك المضادات الحيوية، كما ولا تستخدم المضادات الحيوية الموجودة لديك، فالمضادات الحيوية لا تعمل ضد الزكام.
- لا تعتمد كثيرا على الأدوية؛ فرغم أن هناك أدوية مفيدة للزكام، إلا أن مضادات الاحتقان التي تأتي على شكل بخاخات أنفية غالبا ما تتوقف عن العمل بعد ثلاثة أيام فقط. كما وأنها قد تسبب المزيد من الاحتقان بعد مرور هذه الأيام. لذلك، فيجب اتباع جميع الإرشادات الموجودة على النشرة المرفقة.
- ﻻ تعرض نفسك للضغوطات النفسية، فقد وجدت الأبحاث أنها تجعل الشخص أكثر عرضة للإصابة بالزكام، كما أنها تجعل أعراضه أكثر سوءا إن كان الشخص مصابا به. فضلا عن ذينك، فهي تجعل الحصول على نوم كاف أكثر صعوبة. لذلك، فإن كنت مصابا بالزكام، فحاول الاسترخاء للحصول على الراحة الكافية وتجنب الضغوطات النفسية.
- ﻻ تستخدم معقمات اليدين بدﻻ من القيام بغسل يديك، فتغسيل اليدين بالماء والصابون يفضي للتخلص من الجراثيم بشكل أفضل من تلك المعقمات. وللحصول على نتائج أفضل، ينصح بفرك اليدين بالماء والصابون لمدة 20 ثانية على الأقل.
- لا تشرب ما يحتوي على مادة الكافيين (البنين)، فرغم أن المصاب بالزكام قد يشعر بالحاجة للطاقة التي تقدمها القهوة، إلا أنه ينصح بالابتعاد عن كل ما يحتوي على مادة الكافيين كونه قد يسبب الجفاف للمصاب. أما البديل، فهو شرب كوب من الشاي الخالي من الكافيين والمحلى بالعسل. فالمشروبات الساخنة مع العسل تساعد على التخفيف من أعراض الزكام، منها السعال وآلام الحلق. كما أنها قد تساعد على النوم. لكن يجب عدم إعطاء العسل للأطفال الذين تقل أعمارهم عن العام الواحد كونه قد يسبب لهم التهابا يعرف بتسمم الرضع البتيوليني.
- لا ترفض الطعام والشراب؛ فرغم أنه قد ﻻ يكون لديك الشهية لذلك، إلا أن مصاب الزكام يكون بحاجة شديدة للسوائل، وذلك للتخفيف من الجفاف الذي قد يصاحب الزكام. فللحصول على غداء مثالي، ينصح بطبق ساخن من حساء الدجاج. فهذه الوصفة التقليدية مؤيدة من قبل العلم. فقد وجدت الأبحاث أن هذا الحساء يحتوي على خواص مضادة للالتهاب تمتلك القدرة على التخفيف من أعراض الزكام.

ليما علي عبد
مساعدة صيدلاني
وكاتبة تقارير طبية
lima.abed@altibbi.com
Twitter: @LimaAbd

التعليق