ائتلاف تنسيقية الأحزاب الوسطية يدين اغتيال الشهيد أبو عين

تم نشره في السبت 13 كانون الأول / ديسمبر 2014. 01:00 صباحاً

عمان - أدان الناطق الإعلامي لإئتلاف تنسيقية الأحزاب الوسطية أسامة بنات بشده الجريمة النكراء التي استهدفت الشهيد زياد ابو عين في وضح النهار وعلى رؤوس الأشهاد اثناء قيامه بقيادة مسيرة سلمية ما يشكل جريمة بحق الإنسانية تضاف لجرائم الإحتلال الاسرائيلي ضد ابناء الشعب الفلسطيني وتندرج تحت بند ارهاب الدولة المنظم.
وقال بنات في تصريح صحفي أمس ان الإئتلاف يرى أن اسرائيل تلجأ إلى الدم الفلسطيني كوقود للإنتخابات بين قياداتها المجرمة وتمعن في ارتكاب الجرائم لكسر ارادة الشعب الفلسطيني في الوقت الذي تمر فيه الأمه العربية في اضعف حالاتها متذرعة بحجج واهيه لا يقبلها المنطق والعقل.
واشار الى انه اضحى لزاماً على كافة الفصائل والقوى الوطنيه الفلسطينية أن تتوحد وتضع استراتيجية وطنية فلسطينية في مواجهة الغطرسة الإسرائيلية.
وطالب الائتلاف المجتمع الدولي القيام بواجبه تجاه ما يجري على ارض فلسطين من ذبح وقتل وتدمير من قبل الأحتلال وتقديم قادة اسرائيل إلى محكمة الجنايات الدولية لمحاكمتهم على ارتكابهم جرائم ضد الإنسانية والضغط على حكومة الأحتلال لوقف عدوانها المتواصل ضد الشعب الفلسطيني.-(بترا)

التعليق