كولومبيا تحتفي بماركيز على عملتها الوطنية

تم نشره في الخميس 18 كانون الأول / ديسمبر 2014. 01:00 صباحاً

بوغوتا - ستصدر كولومبيا أوراقا نقدية تحمل صورة الروائي غابرييل غارسيا ماركيز حائز جائزة "نوبل" للآداب والذي توفي في 17 نيسان (ابريل) الماضي، بموجب قانون أقره البرلمان.
وبمقتضى هذا النص، سيطبع المصرف المركزي وجه الكاتب الذي له مؤلفات مشهورة مثل "الحب في زمن الكوليرا" و"مائة عام من العزلة" على الأوراق والقطع النقدية.
وقال أنتونور دوران المقرر المعني بهذا القانون لوسائل الإعلام إن "غابو ترك إرثا أدبيا وصحفيا رائعا لا بد من تعزيز نشره وقراءته ودراسته".
وأضاف أن "اسمه يختزن دلالات كبيرة لحاضر كولومبيا ومستقبلها، في ما يخص الاعتراف بثقافتها والسياحة فيها".
وقد اعتمد هذا القانون بعد ثمانية أشهر بالتحديد من وفاة الكاتب في المكسيك التي انتقل للعيش فيها في الستينيات.
وينص هذا القانون أيضا على اعتماد خطة للحفاظ على الإرث المرتبط بماركيز، فضلا عن برنامج منح لطلبة الصحافة والعلوم السينمائية.
وقد أعربت الحكومة الكولومبية في تشرين الثاني (نوفمبر) عن أسفها لعدم بقاء محفوظات الكاتب في كولومبيا.
وكانت عائلة ماركيز قد منحتها لمركز هاري رامسون في جامعة تكساس الذي يضم محفوظات كتاب مشهورين، من أمثال الأميركي وليام فوكنر والأرجنتيني خوسيه لويس بورخيس والإيرلندي جيمس جويس. - (ا ف ب)

التعليق