"ذبحتونا" تطالب بكشف استراتيجية التعليم العالي وقانون الجامعات

تم نشره في الثلاثاء 23 كانون الأول / ديسمبر 2014. 01:00 صباحاً

عمان - الغد - اعتبرت الحملة الوطنية من أجل حقوق الطلبة "ذبحتونا" عدم نشر الاستراتيجية الوطنية للتعليم العالي للأعوام 2014-2018 وقانون الجامعات الأردنية على الموقع الإلكتروني لوزارة التعليم العالي والبحث العلمي "يضع علامة استفهام كبيرة حول مضمون الاستراتيجية وأثرها على العملية التعليمية وبأي اتجاه تسير ولمصلحة من تصب".
وطلبت الحملة من وزير التعليم العالي والبحث العلمي رئيس مجلس التعليم العالي الدكتور أمين محمود تزويدها بنسخة من الاستراتيجية والقانون، لوضعها في "صورة السياسات الحكومية المتعلقة بالتعليم العالي والجامعات ولتقديم وجهة نظرها ووضع ملاحظاتها على مشروع القانون والاستراتيجية".
وأشارت في مذكرة، وجهتها للوزير محمود، إلى أن "العادة جرت أن يتم طرح الاستراتيجيات الوطنية ومشاريع قوانين التعليم العالي والجامعات الأردنية على الموقع الرسمي لوزارة التعليم العالي لإطلاع الرأي العام عليها".
وأضافت: "لقد قمتم بالإعلان عن نيتكم القيام بقبول طلبة برنامج التوجيهي الدولي ضمن قائمة التنافس، وهو إنجاز يسجل لوزارتكم ومطلب كنا قد رفعناه منذ سنوات، وذلك إنصافاً للمواطنين الذين يتقدمون لـ"التوجيهي" ضمن هذا البرنامج".
وتابعت الحملة: "إن الاندفاع لعلاج قضية هؤلاء استوقفنا، في وقت وقفت وزارتكم فيه صامتة أمام استهداف الفقراء وحرمانهم من القبول بالجامعة الأردنية نتيجة لرفع رسوم الدراسات العليا والبرنامج الموازي، بل إن المجلس لم يصدر أي تصريح أو بيان يوضح فيه موقفه من هذا الرفع، واكتفيتم بلقاء غلبه الطابع "الإعلامي" ما بين لجنة التربية بمجلس النواب ورئيس الجامعة".
وأكدت أن "الشفافية والمكاشفة هما الخطوة الأولى نحو الإصلاح الحقيقي، لذلك كلنا أمل أن تسمحوا بنشر الاستراتيجية الوطنية للتعليم العالي ومشاريع قانون الجامعات الأردنية والتعليم العالي، وأن تعيدوا النظر بموقفكم "الصامت" تجاه رفع الرسوم في الجامعة وسياسات الخصخصة في الجامعات الرسمية".

التعليق