"الصحفيين" تدعو لتحري الدقة فيما ينشر بموضوع الطيار الكساسبة

تم نشره في الأحد 28 كانون الأول / ديسمبر 2014. 12:00 صباحاً

عمان - دعا مجلس نقابة الصحفيين وسائل الإعلام المختلفة لتوخي الدقة وتحري الحقيقة فيما ينشر حول قضية الطيار الأردني معاذ الكساسبة الذي أسر من قبل تنظيم "داعش الارهابي" الاربعاء الماضي.
وقال نقيب الصحفيين طارق المومني إن المجلس وهو يدين احتجاز الطيار الكساسبة ، ليؤكد ضرورة عدم نشر ما من شأنه التأثير على سير الجهود المبذولة للافراج عن الكساسبة.
وأضاف أن الكثير من المعلومات التي تبث وتنشر في مثل هذه الحالات تفتقر للدقة ومن شأنها ترك أثر سلبي على جهود الافراج عنه، فضلاً عن الاساءة لمشاعر ذوي الطيار والاردنيين جميعاً الذين آلمتهم القضية.
وطالب الجهات المعنية بتزويد وسائل الاعلام بالمعلومات الصحيحة التي من شأنها خدمة قضية الطيار الكساسبة التي اشغلت الرأي العام الاردني والعالمي.
وأكد وقوف الأسرة الصحفية والاعلامية خلف القيادة الهاشمية وقواتنا المسلحة واجهزتنا الأمنية في جهودها للافراج عن الطيار الكساسبة ليعود الى وطنه وأهله سالماً معافى، وكذلك جهودهم لابقاء هذا الوطن آمناً مستقراً.-(بترا)

التعليق