منجّم هندي يكلف رئيس الدولة منصبه

تم نشره في الثلاثاء 13 كانون الثاني / يناير 2015. 01:55 مـساءً
  • الرئيس السريلانكي دعا لانتخابات مبكرة بناء على نبوءة عرافه الخاص

سريلانكا- "حتى نوسترادموس يخطئ" هذا ما صرح به العراف والمنجم الذي نصح رئيس سريلانكا السابق ماهيندا راجاباكسا بالدعوة لانتخابات مبكرة، انتهت بخسارته.

وأضاف العراف والمنجم السريلانكي، سوماناداسا أبيعوناواردينا، إن توقعات وتنجيمات نوستراداموس لم تتحقق كلها، مشيراً إلى أن هامش الخطأ في التنبؤات يصل إلى 5 في المائة.

وجاء ذلك في محاولة منه لتبرير السقوط الذريع لراجاباكسا في الانتخابات المبكرة التي جرت مؤخراً بناء على نبوءة العراف والمنجم الخاص به.

وبعد خسارة الرئيس الانتخابات أمام منافسه مايثريبالا سيريسنا، حزم العراف حقائبه بهدوء وسرية واختفى عن أنظار وسائل الإعلام في منزله في بلدة غالي الساحلية.

وكان العراف يعيش في بحبوحة في عهد الرئيس السابق، حيث كان يقدم له توقعاته وتنبؤاته على مدى 32 عاماً، فخسر من بين ما خسر السيارة الليموزين التي كانت بحوزته وسائقه، ومقعده في مجلس إدارة البنك الحكومي.

من ناحيته، كان راجاباكسا يعتمد على توقعات العراف أبيعوناواردينا، بشكل كبير خلال عقد من حكمه، حتى فيما يتعلق بالدعوة لانتخابات فرعية.

وقال العراف في مقابلة مع وكالة "فرانس برس" إنه يحاول أن يبقى في الظل في هذه المرحلة، مشدداً على عدم حرصه على مقابلة وسائل الإعلام، مشيراً إلى أنه سيعود مجدداً إلى الواجهة.

وفي محاولة لإنقاذ ماء وجهه، قال العراف إنه كان يدرك أنه سيأتي يوم وبخسر فيه الرئيس منصبه، مشيراً إلى أنه كان يخشى أن يخبره بذلك.

وأضاف أنه لو لم يخبره بأنه سيفوز كان سيتحطم نفسياً، مشيراً إلى أن النتيجة النهائية "مكتوبة في النجوم".

وأوضح أن طالع الرئيس الجديد أقوى بكثير من طالع الرئيس السابق، وشدد على أنه أجرى الطقوس التقليدية اللازمة لضمان فوز راجاباكسا.

وقال إنه نصح الرئيس خلال الانتخابات السابقة عامي 2005 و2010، لكنه شدد على أنه لا يوجد أي منجم وعراف يمكنه أن يتنبأ بالأحداث كلها بنسبة نجاح 100 في المائة. (سكاي نيوز)

التعليق