قوقزة: جزء من عوائد المدينة الأثرية لبلديات جرش يرفع مستوى خدماتها

تم نشره في الأربعاء 14 كانون الثاني / يناير 2015. 01:00 صباحاً
  • سائحات من دول عربية خليجية يزرن المدينة الأثرية في جرش -(أرشيفية)

صابرين الطعيمات

جرش- اعتبر رئيس بلدية جرش أن موافقة مجلس الوزراء على تخصيص جزء من عوائد المدينة الأثرية لبلديات المحافظة، سيمكنها من تقديم خدمات أفضل لمواطنيها وسياحها ومهرجانها السنوي.
وبين قوقزة، أن القرار من أهم القرارات التي كانت تطالب به البلدية منذ عشرات السنين، سيما وأن جرش من أكبر المدن الأثرية على مستوى العالم وتأتيها مئات الآلاف من الأفواج السياحية على مدار الساعة وبلديتها هي الجهة  التي تقدم مختلف الخدمات للسياح والمواقع الأثرية من كهرباء وماء وتنظيف وإقامة مختلف الفعاليات، فضلا عن تكلفة الخدمات التي تقدم في المهرجان السنوي.
وأضاف قوقزه في تصريح صحفي أن هذا القرار يأتي ليشكل إضاءة جيدة لتحسين واقع الخدمات على مستوى المدينتين الأثرية والحضرية وديمومة العمل والمحافظة على البيئة المحلية نظيفة وآمنة لاستقبال ضيوف الأردن والمدينة بما يليق بالسياحة الأردنية.
وقال، إن هذا القرار من شأنه أن يطيل عمر اقامة السائح في مدينة جرش، سيما وأن البلدية تعتزم تطوير وتفعيل البرامج السياحية في المدينة، كما ستقوم بزيادة الشراكة مع القطاع الخاص في الاستثمارات السياحية.
ولفت قوقزة الى ان البلدية وضمن أجندتها لهذا العام ستعمل على توفير البنية التحتية في المدينة وتحديدا في موقع مجرى نهر الذهب لإقامة فندق من فئة أربع نجوم بالتشارك مع القطاع الخاص، إضافة الى اقامة بناء لمركز متخصص بالكوارث الطبيعية ومركز إعلامي سيشكل هو الأخر نقطة انطلاق حقيقية لإطالة مدة إقامة السائح في المدينة وبما يعكس تفاعلا حقيقيا مع الوسط التجاري.
واعتبر أن برنامج المسارات السياحية التي اعتمدتها وزارة السياحة لتشمل العديد من مناطق المحافظة تشكل أيضا نقلة نوعية في تطوير دور السياحة في المحافظة بشكل عام ومناطق بلدية جرش بشكل خاص، لما تتميز به من نقاط جذب غابية وطبيعية وجغرافية تدفع في تحقيق نمو ايجابي لهذا القطاع الحيوي والمهم.
واوضح ان النسبة المتحصلة لصالح بلدية جرش الكبرى من دخل الموقع الأثري سيخصص لغايات تهيئة المكان بشقيه السكني والأثري سواء من عمل مشاريع مشغلة للأيدي العاملة او من خدمات لوجستية وجمالية تظهر مدينة جرش بأجمل حللها كمدينة سياحية عالمية.

التعليق