الأردن يدعم حوار موسكو لحل الأزمة السورية

تم نشره في السبت 17 كانون الثاني / يناير 2015. 01:00 صباحاً
  • وزير الدولة لشؤون الإعلام الناطق الرسمي باسم الحكومة الدكتور محمد المومني-(أرشيفية)

 تغريد الرشق

عمان -  أكدت الحكومة على دعمها "للتوجه الروسي لعقد اجتماع غير رسمي تشاوري بين المعارضة والحكومة السوريتين" أواخر الشهر الحالي في موسكو، وفق  الناطق الرسمي باسمها وزير الدولة لشؤون الإعلام والاتصال محمد المومني.
وأوضح المومني في تصريح خاص لـ"الغد" أمس، أن "هذا الدعم يأتي منسجما مع موقف الأردن الثابت لضرورة إيجاد حل سياسي للأزمة السورية التي يعد الأردن من أكثر المتضررين من تداعياتها، سواء على صعيد أمني أو اقتصادي أو بنية تحتية أو تعليمية أو مياه أو طاقة".
وفي رده على سؤال حول موقف الأردن من "اجتماعات ولقاءات تنسيقية أخرى بين أطراف المعارضة السورية يجري التحضير لها"، قال المومني إن أي جهد من شأنه أن "يعطي زخما للعملية السياسية لحل الأزمة السورية فإن الأردن يدعمه ويؤيده".
 إلى ذلك، وفيما تم الإعلان عن اجتماع للمعارضة السورية في القاهرة، يوم 22 الحالي، تحت مظلة الجامعة العربية، فإن الدور المحوري الآن بخصوص جمع المعارضة والحكومة السورية معا، هو لروسيا.
وبينما تستضيف القاهرة هذا الاجتماع الذي يأتي بتنسيق من الجامعة العربية، فإن هذا لا يدلل على وجود دور أو مبادرة مصرية بهذا الصدد، بل هو مكان اجتماع، تماما كما استضافت مدن أخرى اجتماعات لـ"المعارضة السورية" مثل اسطنبول وعمان وغيرها.

taghreed.risheq@alghad.jo

 

التعليق