السجن 10 سنوات لشرطيين تركيين ضربا متظاهرا حتى الموت

تم نشره في الأربعاء 21 كانون الثاني / يناير 2015. 12:35 مـساءً
  • (أرشيفية)

قيصرية- حكمت محكمة جنائية في قيصرية وسط تركيا اليوم الاربعاء بالسجن عشر سنوات على شرطيين ادينا بضرب متظاهر شاب حتى الموت خلال تظاهرات ضد الحكومة في 2013.
وحكم على ثلاثة تجار شاركوا في ضرب علي اسماعيل قرقماز (19 عاما) بالسجن ست سنوات وثمانية اشهر بينما حكم على رابع بالسجن ثلاثة اعوام واربعة اشهر. وتمت تبرئة شرطيين آخرين اثنين في هذه القضية.
واثارت الاحكام غضب اقرباء الضحية. وهتفوا في القاعة ان "الدولة قاتلة وستحاسب".
وقال احد محامي العائلة لوكالة فرانس برس "انها مهزلة والحكم الذي صدر خفيف جدا". واضاف ان "المحكمة لم تبق على تهمة القتل العمد".
وقتل قرقماز تحت ضربات اربعة شرطيين كانوا يرتدون اللباس المدني واربعة تجار كانوا مزودين بعصي على هامش تظاهرة في مدينة اسكيشهير غرب انقرة في الثاني من حزيران (يونيو) 2013.-(ا ف ب)

التعليق