إربد: فتح شارع أغلقته البسطات في سوق البالة

تم نشره في الخميس 29 كانون الثاني / يناير 2015. 01:59 مـساءً - آخر تعديل في الخميس 29 كانون الثاني / يناير 2015. 02:18 مـساءً
  • إربد: فتح شارع أغلقته البسطات في سوق البالة
  • إربد: فتح شارع أغلقته البسطات في سوق البالة
  • إربد: فتح شارع أغلقته البسطات في سوق البالة

احمد التميمي

إربد- فتحت بلدية إربد الكبرى، وبإسناد من قوات الأمن والدرك أمس، شارعا في سوق الملابس المستعملة (البالة) كان مغلقا منذ سنوات من قبل أصحاب البسطات أمام حركة السير، وفق رئيس البلدية المهندس حسين بني هاني.

وقال بني هاني إن الشارع الذي يقع على تل إربد ويربط وسط المدينة بالمخيم مغلق منذ سنوات من قبل أصحاب البسطات الذين احتلوا ببسطاتهم حرم الشارع، مشيرا إلى أن البلدية قامت أيضا بتوجيه إنذارات لأصحاب المحال التجارية في الشارع الذين قاموا ببناء أكشاك مخالفة.

وأكد أنه سيصار إلى إزالة تلك المحال التجارية بعد أسبوع من توجيه الإنذار في حال لم يلتزموا بإزالة المخالفات، مؤكدا أن البلدية قامت بتوفير أماكن بديلة في وسط المدينة لترحيل أصحاب البسطات والمحال المخالفة إليها.

وأوضح بني هاني أن الحملة على البسطات مستمرة لحين إزالة جميع العوائق في الشوارع التي احتلت من قبل البسطات في أوقات سابقة، مشيرا إلى أن البلدية تدرس حاليا إمكانية تحويل اتجاهات السير إلى داخل الحسبة المركزية لضمان عدم إغلاق الشارع من قبل أصحاب البسطات.

وأشار إلى أن البلدية ورغم توفير أماكن بديلة للبسطات، إلا أنه ولغاية الآن لم يراجع أحد البلدية من أجل استئجار تلك المناطق بأسعار زهيدة، وبالتالي فإن البلدية مضطرة لاستخدام صلاحيتها بالقانون من أجل إزالة تلك البسطات.

وأكد بني هاني أن الحملة على البسطات مستمرة حتى إشعار آخر، وما يزال هناك إسناد أمني لموظفي البلدية الذين يتعرضون لمضايقات وتهديدات من قبل أصحاب البسطات، مؤكدا أن البلدية هذه المرة جادة في إنهاء ظاهرة البسطات في المدينة.

ولفت بني هاني إلى أن الحملة التي تنفذها البلدية وبالتعاون مع الأجهزة الأمنية شهدت ارتياحا من قبل المتسوقين والذين دعوا إلى مزيد من الإجراءات لضمان تسوق آمن للمواطنين الذين يتعرضون لمضايقات من قبل عدد من أصحاب البسطات.

Ahmad.altamimi@alghaad.jo


 @tamimi_jr

التعليق