ورشة تستهدف بناء قاعدة بيانات لاستئصال شلل الأطفال

تم نشره في الأحد 8 شباط / فبراير 2015. 01:00 صباحاً

عمان - سعت ورشة عمل إقليمية نظمتها الشبكة الشرق أوسطية للصحة المجتمعية (إمفنت) في عمان أمس الى بناء قاعدة بيانات تجمع خبراء متخصصين في مجال استئصال شلل الأطفال في إقليم شرق المتوسط.
وتجمع ورشة العمل على مدى ستة أيام، خبراء متخصصين في مجال استئصال شلل الأطفال في إقليم شرق المتوسط، سيقومون بالتحقق والاستجابة لتفشي مرض شلل الأطفال في الإقليم ضمن استراتيجيات موضوعة من منظمتي الصحة العالمية والأمم المتحدة للطفولة "اليونيسف".
ويشارك في ورشة العمل التي تعقد بالتعاون مع مركز مكافحة الأمراض الأميركي (سي دي سي) ومنظمتي الصحة العالمية و"اليونيسف" أكثر من 40 متخصصا من الأردن والإمارات العربية المتحدة وباكستان وأفغانستان ومصر والصومال والسودان واليمن والعراق.
وتهدف إلى تمكين المشاركين من الاستجابة والتعامل مع ظاهرة تفشي (انتشار) مرض شلل الأطفال ومراجعة البيانات التقنية المتعلقة بالمرضى وتنفيذ ومراقبة حملات التطعيم واتخاذ الإجراءات الضرورية اللازمة في الوقت المناسب لمنع انتشار المرض.
وذكر المدير التنفيذي لشبكة الشرق أوسطية للصحة المجتمعية (إمفنت) الدكتور مهند النسور أن الورشة واحدة من عدة نشاطات تنفذها الشبكة لتحسين الصحة العامة في الإقليم ومنها منع انتشار المرض، خصوصا أنه تم تسجيل عدة إصابات بالمرض العام 2014 في نيجيريا وباكستان وأفغانستان.
وأعرب عن أمله بأن تخرج الورشة في تأسيس مجموعة من الخبراء قادرين على التعامل مع المرض، وأن يكونوا على استعداد لاستخدام ما اكتسبوه من خبرات لخدمة البلدان التي ما تزال تعاني من تفشي وانتشار المرض فيها.
وتتناول الورشة تدريب المشاركين على أساليب التحقق والاستجابة السريعة وتقييم حالات انتشار المرض والعمل على تحسين نوعية حملات التطعيم الوطنية ورفع نسبة التغطية بالتطعيم خلال هذه الحملات وإدخال لقاح شلل الأطفال إلى البلدان المتضررة من المرض.-(بترا)

التعليق