منذ بدء عمليات التحالف ضد التنظيم الإرهابي

الجبور: داعش خسر 20% من قدراته و7 آلاف مقاتل (فيديو)

تم نشره في الأحد 8 شباط / فبراير 2015. 03:22 مـساءً - آخر تعديل في الأحد 8 شباط / فبراير 2015. 11:31 مـساءً
  • احدى طائرات سلاح الجو الملكي
  • قائد سلاح الجو الملكي الأردني اللواء الركن الطيار منصور الجبور يتحدث في مؤتمر صحفي أمس -(من المصدر)

عبدالله الربيحات

عمان- أعلن قائد سلاح الجو الملكي اللواء الركن الطيار منصور الجبور أن المقاتلات الأردنية دمرت خلال الأيام الثلاثة الماضية 56 هدفا لتنظيم "داعش" الإرهابي، تضمنت مراكز تدريب ومستودعات أسلحة وذخائر ووقود وثكنات لهذا التنظيم الإرهابي.
فيما أكد الجبور، طلعات طائرات التحالف الدولي ضد الإرهاب، دمرت، ومنذ أن أعلن الأردن مشاركته مع التحالف قبل في أيلول (سبتمبر) الماضي، "20 % من القدرات القتالية لعصابة "داعش" الإرهابية، وقتلت من التنظيم اكثر من سبعة آلاف مقاتل مجرم".
وأشار الجبور، في مؤتمر صحفي عقد امس في مركز الملك عبد الله الثاني لتدريب العمليات الخاصة، إلى أنه تم في الأيام الثلاثة الماضية "تدمير 56 هدفا للتنظيم، تضمنت مراكز تدريب ومستودعات أسلحة وذخائر ووقود وثكنات"، مشددا على تصميم الأردن على "مسح هذه العصابة الإرهابية حتى يتحقق الهدف الذي نسعى إليه".
وأضاف "في اليوم الأول من عملياتنا، ثأرا لطيارنا معاذ الكساسبة تم تدمير 19 هدفا تضمنت مراكز تدريب وتجهيز معدات، وفي اليوم الثاني تم تدمير 18 هدفا تضمنت مستودعات ذخائر ووقود وتجهيزات عسكرية ومراكز لوجستية".
وتابع "في اليوم الثالث تم تدمير 19 هدفا تضمنت ثكنات ومراكز سكن مقاتلي التنظيم داعش".
وأكد الجبور أن "الاردن شارك بـ946 طلعة جوية من مجموع طلعات التحالف البالغة 5500 طلعة".
وشدد على أن "طلعات سلاح الجو الأردني أسهمت في تخفيض إيرادات العصابة الارهابية غير المشروعة من حقول النفط التي تسيطر عليها العصابة وتستثمرها في تمويل قدراتها".
وأوضح أن "الطلعات الجوية استهدفت كذلك مراكز الثقل القيادي لها التي تضم قادتها وعلى رأسهم أبو بكر البغدادي".
وفيما قال "إننا مصممون على مسح هذه العصابة الإرهابية حتى يتحقق الهدف الذي نسعى إليه"، أشار إلى أن "الايام القليلة المقبلة ستشهد تكثيفا في الطلعات الجوية لدك معاقل العصابة الإرهابية والقضاء عليها".
وكانت عشرات المقاتلات الأردنية اغارت الخميس الماضي، على مواقع التنظيم الإرهابي، الأراضي التي يسيطر عليها في سورية، انتقاما لمقتل الشهيد البطل معاذ الكساسبة حرقا، على ايدي التنظيم، حيث حلقت هذه الطائرات، لدى عودتها، في سماء الكرك، التي كان يتواجد فيها جلالة الملك عبدالله الثاني، لتادية واجب العزاء لذوي الطيار.
كما أعلن الأردن الجمعة عن شن "ضربات جوية لأهداف منتخبة لتنظيم "داعش" الإرهابي"، فيما اعلن اول من امس السبت عن مهاجمة مواقع ومراكز تابعة للتنظيم و"إحالتها الى دمار".
وأكد الجيش العربي ان "هذه هي البداية"، مطلقا على العملية اسم "الشهيد معاذ".
يشار إلى أن الشهيد الكساسبة كان اعتقل في كانون الاول (ديسمبر) الماضي، في سورية، بعد سقوط طائرته الحربية، خلال تنفيذه الواجب.

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »رحمك الله يا معاذ (مغترب كندا)

    الاثنين 9 شباط / فبراير 2015.
    الله يعطيكم العافيه نسور سلاح الجو والجيش وجميع الاجهزه الامنيه المشاركه. لن يشفي غليل الشعب الاردني من قتل معاذ الا بحرق جميع ارهابي داعش ومن شاركوا في قتل الشهيد معاذ
  • »نسورنا الكاسره (عادل كلوب-سﻻح الجو سابقا)

    الأحد 8 شباط / فبراير 2015.
    ارقد بسﻻم حبيبنا وشهيدنا معاذ والله لن يهداء لنا بال اﻻ بمسحهم عن الوجود (وسيعلم اللذين ظلموا اي منقلب ينقلبون)