الطفيلة: طلبة يمتنعون عن الدوام منذ 3 أيام لنقل مديرهم

تم نشره في الأربعاء 11 شباط / فبراير 2015. 01:00 صباحاً
  • منظر عام لمدينة الطفيلة - (أرشيفية)

فيصل القطامين

الطفيلة – يمتنع طلبة مدرسة عيمة الأساسية للبنين بالطفيلة عن الانتظام بدوامهم الرسمي منذ بدء الدراسة يوم الأحد الماضي، احتجاجا على نقل مديرهم الذي زادت خدمته في المدرسة على خمسة عشر عاما إلى مدرسة أخرى.
وووصف طلبة نقل المدير بـ"الجائر" خاصة أنه من أبناء المنطقة، وسارت المدرسة في عهده سيرا حسنا.
ولفت أولياء أمور طلبة، الى أن المدير الذي نقل يعتبر من ذوي الخبرة ويجيد التعامل مع الطلبة والمعلمين، وأن المدرسة أثناء فترة إدارته سادها النظام وكان تحصيل الطلبة أثناءها يسير بشكل جيد.
وقال الطالب في الصف الثامن أسامة محمد إن مدير مدرستهم الذي خدم المدرسة، يعرف المدرسة بطلبتها ومعلميها واحتياجاتها التربوية بشكل جيد، وكان يعامل الطلبة وفق أسس تربوية دون شدة أو ظلم.
واعتبر ولي الأمر محمد القناهرة أن قرار نقل المدير الذي يدير المدرسة منذ أكثر من خمسة عشر عاما" قرار تعسفي ولم يراع احتياجات ورغبات ذوي الطلبة وسكان المنطقة"، وهو الذي أسس المدرسة ونظمها بشكل تربوي فاعل وكان حريصا على مصالحها التربوية.
وطالب القناهرة بأن تتراجع مديرية التربية والتعليم في الطفيلة عن قرارها "الجائر".
من جانبه، أكد مدير التربية والتعليم في الطفيلة صالح الحجاج أن المدير الذي اتخذ قرار بنقله إلى مدرسة أخرى هو مدير بالوكالة، وأن أربع مدارس في المديرية شغرت فيها الكوادر الإدارية وكان من الضروري اختيار مديرين لها.
وأضاف أن مدير مدرسة عيمة الأساسية حصل على أقل المتقدمين من حيث الدرجات التي تخصص وفق أسس اختيار المديرين، وتمت تعبئة الشاغر بمدير حصل على علامات أعلى، حيث تقضي التعليمات بتعبئة الشواغر وفق العلامات التي يحصل عليها المتقدم ووفق بعد المدرسة، حيث تم نقله إلى مدرسة في لواء الحسا.
ولفت إلى أن قرار اللجنة التي قابلت لتعبئة شاغر المديرين كان صائبا وصحيحا لكونه يستند إلى التعليمات والأسس.
وبين أن أهالي الطلبة يحولون دون انتظام أبنائهم في الدوام المدرسي، بما يشكل إضرارا بدراستهم ودوامهم والذي من المفروض أن ينتظم من اليوم الأول للفصل الدراسي الثاني.

faisal.qatameen@alghad.jo

التعليق