أردوغان لأوباما: لماذا الصمت على جريمة تشابل هيل؟

تم نشره في الجمعة 13 شباط / فبراير 2015. 04:00 مـساءً - آخر تعديل في الجمعة 13 شباط / فبراير 2015. 04:09 مـساءً
  • نعيم بركات يبكي نجله ضياء الذي قتل في الهجوم في تشابل هيل (رويترز)

مكسيكو سيتي- تساءل الرئيس التركي رجب طيب أردوغان عن سر صمت الرئيس الأميركي باراك أوباما حيال الجريمة التي نفذه إرهابي أميركي بحق 3 مسلمين في مدينة تشابل هيل الجامعية في نورث كارولينا.

وكان أميركي، يدعى غريغ هيكس (46 عاماً)، قتل ثلاثة أشخاص بمدينة تشابل هيل الجامعية في ولاية كارولاينا الشمالية، يوم الثلاثاء الماضي، وهو محتجز في سجن منطقة دورهام، ووجهت له ثلاثة اتهامات بالقتل من الدرجة الأولى.

والقتلى الثلاثة هم فتاتان تحملان الجنسية الأردنية، يسر ورزان محمد يوسف أبو صالحة (21 عاما) و(19 عاماً) على التوالي، وضياء بركات سوري الجنسية وهو زوج  يسر.

وقال أردوغان الذي كان يتحدث والى جواره الرئيس المكسيكي انريكي بينينا نييتو في مكسيكو سيتي بحسب وكالة رويترز الجمعة إن صمت أوباما ونائبه جو بايدن ووزير الخارجية الأمريكي جون كيري "ذو دلالات" وان عليهم ان يتخذوا موقفا من هذه الأفعال.

وأضاف "اذا التزمتم الصمت حيال حادث كهذا ولم تتحدثوا فإن العالم سيلتزم الصمت تجاهكم." وندد اردوغان بالمسؤولين عن قتل المسلمين الثلاثة بالرصاص".

 

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »why (Mahmoud Allathkani)

    الجمعة 13 شباط / فبراير 2015.
    لا اعتقد بان هذه انتهازيه يا ياخي
    انت بعيد ولا يمكنك معرفة مدى الكراهيه التي يواجهها المسلمين هناك وهي ليس حاله فرديه كما وصفت
    وما طالب به اوردغان لم يجرئ عليه اي زعيم شارك في مظاهرة فرنسا فذللك ارهاب وهذه الجريمه هي ارهاب
  • »عندما تسعى الانتهازية السياسية الى تحويل حالة فردية الى ظاهرة (د.ابراهيم رواشده)

    الجمعة 13 شباط / فبراير 2015.
    كثيرون يخلطون بين المعارضة للنهج السياسي للدولة للوصول الى التعددية والمدنية والتعايش وقبول الاخر وتداول السلطة وتلازمها مع المسئولية , وبين المعارضة المأجورة او الصراع على السلطة ومكاسبها ...... من لا يستطيع او يمتنع عن اعادة ترتيب اولوياته وفقا لما تتطلبه المصلحة العليا للدولة والوطن لا يستحق ان يكون جزءا من المعادلة السياسية او شريكا في صنع القرار .....
    من اخطر الاسلحة المغذية للتطرف وماينجم عنه من ارعاب محاولات تبرير التطرف المضاد او محاولة تهويل حادثة فردية ومحاولة ترويجها على انها ظاهرة ...