ضبط 408 اعتداءات على خطوط مياه ناقلة وردم 26 بئرا مخالفة الشهر الماضي

تم نشره في الاثنين 16 شباط / فبراير 2015. 12:00 صباحاً
  • وصلة مياه فككها موظفو سلطة المياه بمنطقة القسطل بعد ضبط اعتداء في وقت سابق- (أرشيفية)

عمان- الغد- ضبطت طواقم وزارة المياه والري خلال الشهر الماضي "ما يزيد على 408 اعتداءات على خطوط ناقلة ورئيسية في مختلف مناطق المملكة"، وفق مصدر مسؤول في الوزارة.
وأكد المصدر، في تصريح صحفي أمس، أنه "تم ردم 26 بئرا مخالفة في مناطق مختلفة خلال الشهر نفسه، ليرتفع عددها منذ انطلاق الحملة في حزيران (يونيو) الماضي إلى 581"، مبينا أن 1155 إشعارا تم توزيعها على الآبار المخالفة وهي "منظورة لدى الجهات القضائية".
وأوضح أن عددا من أصحاب الآبار المخالفة قاموا بالمبادرة وتصويب أوضاعهم أصوليا، وتم تحصيل مليون و980 ألف دينار.
وأضاف أن عدد الحفارات المضبوطة في أثناء محاولتها الحفر المخالف وصل إلى 30، حيث "تمت إحالة المعتدين إلى الجهات القضائية المختصة"، مشددا على أن الوزارة "جادة بمنع أي حفر مخالف ومحاسبة مرتكبيه، حيث تمت مصادرة 157 حفارة وإحالة أصحابها والعاملين عليها وكل من اشترك في الإعداد لعملية الحفر أو ساهم بها بطريقة مخالفة إلى القضاء العادل".
وأوضح المصدر أن عدد الخطوط الرئيسية التي تم ضبطها خلال الشهر الماضي بلغ 408 اعتداءات على خطوط مياه رئيسية في عدة مناطق ليرتفع عدد المضبوطة منذ انطلاق الحملة الى 13616 اعتداء.
وكشف المصدر أن الاعتداءات التي تم ضبطها وإزالتها في مناطق وادي الاردن التابعة لسلطة وادي الاردن وصلت حتى نهاية الشهر الماضي إلى 3616 اعتداء على مرافق مائية مثل قناة الملك عبدالله وعلى أراضي تابعة للسلطة.
وبين أن "السلطة" تنفق ما يزيد على 600 ألف دينار سنويا على هذه الأعمال ولكن يتم "الاعتداء عليها بين الحين والاخر واحيانا قبل استكمال تمديد السياج في مناطق مختلفة"، مبينا ان "عددا من المعتدين تمت إحالتهم للأجهزة المختصة، ولكن نظرا لطول القناة التي تمتد لمسافة تزيد على 110 كم فإن تعاون المواطنين ضرورة لإنجاح هذا الجهد، حيث تعاملت السلطة مع 2785 اعتداء على قناة الملك عبدالله وقامت بأعداد الضبوطات الخاصة بذلك وتغريم المخالفين وإحالتهم الى الجهات المختصة". وبين ان السلطة "تعاملت منذ انطلاق الحملة مع 831 اعتداء على أراض تابعة لها اضافة الى مئات الاعتداءات على شبكات الري وسرقة المياه".

التعليق