"القومية واليسارية" تدين جريمة "تشابيل هيل" وإعدام 21 قبطيا

تم نشره في الثلاثاء 17 شباط / فبراير 2015. 01:00 صباحاً

عمان- الغد - طالب ائتلاف الأحزاب القومية واليسارية الحكومة "التعامل مع جريمة اغتيال ثلاثة مواطنين عرب في الولايات المتحدة الأميركية "تشابيل هيل"، (بينهم أردنيان) بمستوى خطورته ومساسه بالكرامة الانسانية والوطنية، داعيا الى محاسبة المسؤولين عن جريمة الاغتيال. 
وأشار الائتلاف في تصريح صحفي أمس إلى أن "الرأي العام الاردني فجع بنبأ وقوع جريمتين مروّعتين على خلفيات عنصرية وإرهابية، فقد تم اغتيال الشباب العربي الثلاثة وسط تجاهل اعلامي وسياسي اميركي مريب، وصمت رسمي أردني في الوقت الذي يخوض فيه الاردن حرباً ضد الإرهاب في إطار تحالف دولي، ثم ارتكاب "داعش" لجريمة جماعية ضد 21 عاملا مصريا يبحثون عن لقمة العيش في ليبيا".
وقالت أحزاب الائتلاف إنها "وهي تستنكر هذه الجرائم الجبانة فإنها تؤكد أهمية تمتين الجبهة الداخلية والاستجابة لمطالب القوى السياسية والاجتماعية بالردّ على جرائم الإرهاب ومشروعها السياسي بمشروع متكامل بكل أبعاده السياسية والاجتماعية والثقافية".

التعليق