دراسة عالمية: بيع 230 مليون جهاز "تابلت" في 2014

تم نشره في الثلاثاء 24 شباط / فبراير 2015. 01:00 صباحاً
  • أجهزة لوحية زاد الطلب عليها العام الماضي - (أرشيفية)

ابراهيم المبيضين

عمان–  كشفت دراسة عالمية محايدة مؤخرا بأن سوق الاتصالات العالمية شهدت خلال العام الماضي 2014 كاملا شحن وبيع قرابة 230 مليون جهاز لوحي او ما يسمى بجهاز "التابلت" الذي يمثل حالة وسطية بين اجهزة الحواسيب وأجهزة الهواتف الذكية.
وذكرت الدراسة، التي أصدرتها قبل أيام مؤسسة "اي دي سي" البحثية العالمية، بان سوق الاجهزة اللوحية تشهد نموا وطلبا في جميع اسواق الاتصالات حول العالم، مع تسابق الشركات العالمية المصنعة لهذه الاجهزة بابتكار والتطوير اجهزتها وبشكل يخدم احتياجات المستخدم الذي بات يبحث بشغف عن مزيد بالاتصال بالإنترنت واستخدام تطبيقاتها المتنوعة.
وأوضحت الدراسة بأن سوق الاجهزة اللوحية حول العالم شهدت خلال العام الماضي نموا في مبيعاتها بمقدار 10 ملايين جهاز، وبنسبة زيادة تزيد على 4.4 % وذلك لدى المقارنة بما جرى شحنه وبيعه من هذه الاجهزة خلال العام السابق 2013 والذي بلغ عدده قرابة 220 مليون جهاز تابلت.
ويمكن تعريف الأجهزة اللوحية "التابلت" بأنها حالة تطور لأجهزة الحواسيب المحمولة "اللاب توب"، لتمثّل الحالة الوسطية بين أجهزة الحاسوب المحمولة والهواتف الخلوية الذكية، فهي تأتي كحل وسط بينها؛ إذ يزيد حجم شاشة الجهاز على حجم شاشة الهاتف الذكي، ما يسمح بتجربة أفضل في بعض الاستخدامات، فضلا عما يتمتع به الجهاز من صغر في الحجم يسمح بنقله بسهولة، فيما يوفر كل الخدمات التي تجعل المستخدم متصلا دائما بالإنترنت والتطبيقات، والكمبيوتر اللوحي يوفر خاصية الكتابة على الشاشة بقلم خاص به أو بالأصبع في بعض الموديلات.
ويتميز جهاز التابلت عن الهاتف الذكي بحجمه وامكانية استخدامه من قبل جميع افراد العائلة، حيث تحتاج بعض الاستخدامات والتطبيقات الى شاشة أكبر من شاشة الهاتف الذكي لتعطي المستخدم تجربة افضل، كما ان بعض انواع الاجهزة اللوحية صمم لاستخدامات قطاع الاعمال ولقطاعات الترفيه والالعاب الرقمية ولقطاع التعليم الإلكتروني وغيرها من القطاعات.
وتشهد سوق الاجهزة اللوحية مناسة شرسة بين كبرى الشركات العالمية المصنعة لهذه الاجهزة ولاجهزة الهواتف الذكية من امثال " ابل"، و " سامسونج"، وغيرها من الشركات العالمية.
وبحسب دراسة " اي دي سي" باعت شركة " ابل" خلال العام الماضي 63.4 مليون جهاز حيث استحوذت الشركة صاحبة " الايباد" على حصة تصل الى 27.6 % من مبيعات السوق العالمية.
واظهرت الدراسة بان شركة "سامسونج" جاءت في المرتبة الثانية بمبيعات بلغت 40.2 مليون جهاز وبحصة سوقية بلغت 17.5 % من اجمالي المبيعات العالمية.
وقالت الدراسة بان شركة " اسوس" جاءت في المرتبة الثالثة بمبيعات حيث قدرت مبيعاتها بحوالي 11.5 مليون جهاز وبحصة بلغت 5 %.
وذكرت الدراسة بان مبيعات شركة " لينوفو" بلغت حوالي  11.2 مليون جهاز خلال العام الماضي وبحصة 4.9 %.
وقالت الدراسة بان شركة " امازون" سجلت خلال العام الماضي مبيعات بمقدار 3.3 مليون جهاز مستحوذة على حصة بلغت 1.4 % من اجمالي المبيعات. واشارت " اي دي سي" الى باقي الشركات الاخرى سجلت ما مجموعه 100 مليون جهاز بنسبة 43 % من اجمالي مبيعات السوق العالمية.
وتتنافس في سوق الأجهزة اللوحية العالمية والهواتف الذكية كبرى شركات تقنية المعلومات والاتصالات من أمثال "ابل" صاحبة "الايباد" و"الايفون"، وشركة "سامسونج" صاحبة "الجالاكسي"، و"لينوفو"، و"جوجل"، و"ال جي"، "اتش بي"، و"مايكروسوفت" وغيرها من الأسماء الكثيرة؛ حيث تتنافس هذه الشركات في تقديم أجهزة لوحية بخصائص ومواصفات تتيح للمستخدم الاتصال بالإنترنت واستخدام التطبيقات التي تحاكي حياته اليومية.

ibrahim.almbaideen@alghad.jo

التعليق