المفرق: امتناع طلبة عن الدراسة للمطالبة بنقل مديرة مدرستهم بدير الكهف

تم نشره في الثلاثاء 24 شباط / فبراير 2015. 12:00 صباحاً

إحسان التميمي

المفرق -  امتنع اولياء امور طلبة مدرسة دير الكهف الاساسية المختلطة التابعة لمديرية تربية البادية الشمالية الشرقية عن ارسال ابنائهم للمدرسة أمس، احتجاجا على ما قالوا إنه "سوء معاملة" من قبل مديرة المدرسة للطلاب، في الوقت الذي اكد مدير التربية والتعليم الدكتور رياض شديفات ان لجنة ارسلت للتحقيق في مزاعم الطلبة.
وطالب احد اولياء الامور فياض السميران بضرورة العمل على اتخاذ إجراء أو إيجاد حل جذري من قبل مديرية التربية والتعليم متمثل بنقل مديرة المدرسة للحفاظ على العملية التربوية في المدرسة، مبينا ان امتناع الطلبة عن الدراسة مستمر لحين نقل المديرة، قائلا" إن الاهالي طالبوا من خلال عريضة موقعة من سكان المنطقة وأولياء الأمور بنقل المديرة"، وأنه "تم اتخاذ وعود سابقة بذلك الا انه تم إلغاؤها".
ويقول علي سميران احد اولياء الامور إن مديرية التربية وعدت بنقل المديرة منذ فترة طويلة، إلا أن ذلك لم يحدث، وبناء على ذلك امتنع الطلبة عن الدراسة. وأكد ان الامتناع شمل غالبية طلبة المدرسة، باستثناء 70 طالبا من أصل 350 طالبا، فيما انتظم المعلمون بدوامهم  لكن بدون إعطاء حصص دراسية.
من جهته، قال مدير قضاء دير الكهف عبدالله ابو دلبوح إن عريضة وقعت من قبل أولياء أمور ومخاتير القضاء للمطالبة بنقل مديرة المدرسة، إلا انه لم يتم الاستجابة لها، ما دفع الأهالي إلى الامتناع عن ارسال ابنائهم الى المدرسة، مشيرا الى ان المتصرفية عملت على مخاطبة مديرية التربية في مطالب الأهالي وشكاويهم، مبينا ان نسبة الغياب اليوم بلغت 85 % من إجمالي عدد الطلبة. فيما يؤكد شديفات ان النتائج الاولية للتحقيق تشير الى عدم تقصير مديرة المدرسة في واجباتها الادارية، وان المطالب تعود الى خلافات شخصية، مبينا ان لجنة التحقيق المشكلة من قبل المديرية ستستمع الى جميع الاطراف وسترفع تقريرها النهائي خلال أيام.

ihssan.tamimi@alghad.jo

التعليق