يتجه لتحقيق أكبر مكاسب شهرية منذ 2009

برنت يرتفع فوق 61 دولارا

تم نشره في السبت 28 شباط / فبراير 2015. 01:00 صباحاً
  • عامل يحضر أنابيب لنقل النفط - (رويترز)

سنغافورة - تعافت أسعار النفط في العقود الآجلة أمس ويتجه خام برنت لتحقيق أكبر مكاسبه الشهرية منذ مايو أيار 2009 مع تعطل إمدادات في بحر الشمال ونمو قوي للطلب الصيني على النفط.
وساهم انخفاض عدد منصات الحفر النفطية وتوقع تحسن الطلب على الخام في ارتفاع سعر برنت نحو 15 %، منذ بداية الشهر من 52.99 دولار للبرميل في آخر تسوية في كانون الثاني.
ويتجه الخام الأميركي أيضا لتسجيل أول صعود شهري له في ثمانية أشهر ولكن بمكاسب أقل تبلغ نحو 1.9 %.
وصعد سعر مزيج برنت 1.04 دولار إلى 61.09 دولار للبرميل بينما زاد سعر الخام الأمريكي 99 سنتا إلى 49.16 دولار للبرميل.
وقال توني نونان مدير مخاطر النفط لدى ميتسوبيشي كورب في طوكيو إن وفرة المعروض ما زالت مستمرة وقد تحد من مكاسب النفط خصوصا وإن استمرت المخزونات الأمريكية في الزيادة حتى امتلاء الصهاريج.
كما أظهرت بيانات من وزارة الاقتصاد والتجارة والصناعة أمس أن واردات اليابان من النفط الإيراني تراجعت في كانون الثاني
 16.7 %عن مستواها قبل عام لتصل إلى 175 ألفا و326 برميلا يوميا.
وقال الوزارة إن واردات الخام لرابع أكبر مشتر للنفط في العالم نزلت 12.7 %، على أساس سنوي الشهر الماضي لتصل إلى 3.49 مليون برميل يوميا.
وأضافت أن إجمالي مبيعات اليابان من المنتجات النفطية انخفض 5.7 % في كانون الثاني على أساس سنوي إلى 3.48 مليون برميل يوميا.
كما أفادت حسابات لرويترز من واقع بيانات بورصة دبي للطاقة أمس أن سعر البيع الرسمي لخام النفط العماني في نيسان (أبريل) المقبل سيرتفع 9.48 دولار إلى 56.21 دولار للبرميل.
وسعر البيع الرسمي للخام العماني في نيسان هو متوسط التسوية اليومية لعقد أقرب استحقاق على مدى شهر شباط .-(رويترز)

التعليق