مفاجأة..فضيحة مالية جديدة بـ 100 مليون تقتحم برشلونة

تم نشره في الثلاثاء 3 آذار / مارس 2015. 10:49 مـساءً
  • لابورتا وروسيل أمام القضاء في قضية جديدة

الغد - دخل نادي برشلونة الإسباني في أزمة فضائح مالية جديدة، بعدما رفعت شركة عالمية تدعى "MCM" متخصصة في مجال الإعلانات قضية على النادي الكتالوني تتهمه فيها بارتكاب مخالفات للصفقة الموقعة بين الشركة والنادي بحسب ما كشفت عنه صحيفة "ماركا" الإسبانية.

وأكدت "ماركا" أن رئيسي النادي السابقين، خوان لابورتا وساندرو روسيل، واثنين من الأعضاء الكبار التنفيذيين من النادي الكتالوني، معنيون بشكل أساسي في القضية، وأن رئيس الشركة " أنطونيو جارسيا فالديجاساس" استعان بمجموعة حقوقية معروفة وهي "ماريو كوندي" من أجل المضي قدماً في القضية لدى الجهات المختصة.

وكشفت الصحيفة الأسبانية، أن برشلونة متورط في جملة من المخالفات مع الشركة التي كانت قد وقعت عقداً من أجل الإعلانات في مرافق النادي كالملاعب التدريبية ورفض برشلونة إعطاء الشركة الحق في تثبيت أحد الإعلانات الضخمة على مدار الدورة الرئاسية للابوراتا وروسيل على التوالي، رغم أن رئيس الشركة وقع عقوداً رسمية ودفع لإدارة البرسا مبلغاً قدره (100) مليون يورو إلا أن إدارتي البارسا أوقفتا العمل من جانبهما.

وينتظر أن يمثل كل من الرئيسين، لابورتا وروسيل، أمام القضاء في القضية التي ستأخذ مسارها خلال الأيام المقبلة، لتكون قضية مالية جديدة تهز أركان النادي الكتالوني بعد قضية صفقة التعاقد مع اللاعب البرازيلي نيمار وكذلك قضايا التهرب الضريبي لنجمه الأرجنتيني ليونيل ميسي. العربي الجديد

التعليق