8 فرنسيين قتلوا خلال تصوير حلقة تلفزيونية بالأرجنتين

تم نشره في الثلاثاء 10 آذار / مارس 2015. 11:11 صباحاً
  • الضحايا بينهم رياضيين (وكالات)

بوينس آيرس- قتل ثمانية فرنسيين كانوا يشاركون في تصوير حلقة عن تلفزيون الواقع في الأرجنتين عندما اصطدمت المروحيتان اللتان استأجرتا للتصوير ببعضهما، وقد سقط في الحادث عشرة قتلى، حسب سلطات ولاية لا ريوجا. 

من جانبه أكد مكتب الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند صباح الثلاثاء أن ثمانية مواطنين فرنسيين بين ضحايا حادث تصادم طائرتي هليكوبتر في الأرجنتين.

وقال قصر الإليزيه في بيان إن البحارة الشهيرة فلورنس أرتو والسباحة الأولمبية كامي موفا والملاكم أليكسي فاستين من بين القتلى.

وأضاف البيان أن الحادث وقع أثناء تصوير برنامج تلفزيوني لحساب قناة "تي.إف.1" التلفزيونية.

وكان شرطي قد أكد أن "ثمانية فرنسيين كانوا يشاركون في تصوير حلقة للتلفزيون الفرنسي في ولاية لا ريوجا قضوا في الحادث. وقتل قائدا الطائرتين أيضاً".

وقال هوراسيو الاركون، المتحدث باسم ولاية لا ريوجا (شمال غرب البلاد): "يبدو أن المروحيتين اصطدمتا ببعضهما البعض خلال التصوير. لا يوجد أحياء. ولم يعرف سبب الاصطدام مع العلم أن الشروط المناخية كانت جيدة".
ومن ناحيته، قال سكرتير الأمن في الولاية سيزار أوغولو إن ما مجموعه عشرة أشخاص قتلوا في هذا الحادث الذي وقع خلال التصوير في منطقة لا ريوجا السياحية.

وأوضح لشبكة التلفزيون الإخبارية تي أنه "يبدو أن عملية التصوير كانت تتم في فيلا كاستيلي"، وهو موقع جبلي في هذه المنطقة الواقعة على بعد 1100 كلم إلى شمال غرب بيونس آيريس. ووقع الحادث فوق هذا الموقع. (أ.ف.ب)

التعليق