الغد - كشف جون برينان، مدير وكالة الاستخبارات المركزية الأميركية "سي آي إيه" أن الولايات المتحدة لا تريد انهيار مؤسسات الدولة السورية، أو السماح للجماعات المتطرفة بالسيطرة على العاصمة السورية، بحسب ما ذكرت قناة "العربية" اليوم السبت.

وحذر المسئوول الأميركي من تزايد نفوذ المتطرفين في مناطق متفرقة من سوريا.

وأشار إلى أن واشنطن تدعم قوى المعارضه غير المتطرفة وتريد مع المجتمع الدولي أن يكون في سوريا نظام يمثل جميع السوريين ويعمل على تحقيق مطالبهم.

وتشهد سوريا نشاطا كثيفا لجماعات متطرفة، وعلى رأسها تنظيم داعش الذي يسيطر على مساحات واسعة، من بينها مدينة الرقة.

ويعاني الجيش السوري الحر، وهو من قوى المعارضة السورية المعتدلة، من نقص التمويل والتدريب والتجهيزات. العربية نت