الفوز "مهر" التأهل للدور الثاني من التصفيات الأولمبية بالكرة

منتخب "النشميات" الكروي يرنو لتجاوز الحاجز الأوزبكي

تم نشره في الأحد 15 آذار / مارس 2015. 01:00 صباحاً
  • المنتخب النسوي يخوض مواجهة مهمة اليوم - (تصوير: جهاد النجار)

يحيى قطيشات

عمان – يرمي المنتخب النسوي لكرة القدم، بكافة اوراقه الفنية، متسلحا بخبرة وحيوية لاعباته، في مواجهة المنتخب الاوزبكي، عند الساعة الرابعة من مساء اليوم، على ملعب البتراء، في ختام لقاءات المنتخبين ضمن منافسات المجموعة الثانية من التصفيات الآسيوية المؤهلة لأولمبياد 2016، الذي تستضيفه مدينة ريو دي جانيرو البرازيلية.
ويدخل منتخب "النشميات" لقاء اليوم بهدف واحد وهو الفوز، لنيل بطاقة التأهل الوحيد للدور الثاني من التصفيات التي تقام حيث تقام مباريات كل مجموعة بنظام الدوري المجزأ من مرحلة واحدة، بحيث يتأهل بطل كل مجموعة إلى الدور الثاني من التصفيات، وفي الدور الثاني من التصفيات تنضم المنتخبات الثلاثة المتأهلة عن المجموعات من الدور الأول لمرافقة منتخبات تايلند وفيتنام اللتين تحتلان المركزين السادس والسابع في التصنيف.
وفي الدور الثالث والنهائي من التصفيات، يتأهل صاحب المركز الأول في منافسات الدور الثاني، لمرافقة منتخبات اليابان وأستراليا وكوريا الشمالية والصين وكوريا الجنوبية، التي تحتل المراكز الخمسة الأولى في التصنيف، ويتأهل أول فريقين من التصفيات النهائية لتمثيل قارة آسيا في دورة الألعاب الأولمبية 2016 في البرازيل.
ويملك كل من المنتخببن الوطني والأوزبكي في جعبته ست نقاط من فوزين لمنتخبنا على المنتخبين الفلسطيني وهونغ كونغ وبواقع 6-0، 1-0، ليكون الفوز في وقت الاصلي او الاضافي والركلات الترجيحية "مهر" تواجد منتخبنا في الدور الثاني من التصفيات الصعبة.
وينتظر ان يحظى المنتخب النسوي بمؤازرة جماهيرية كبيرة من اهالي اللاعبات وزميلاتهن ومحبي المنتخب، ورابطة مشجعي المنتخب الوطني، كما سيقوم التلفزيون الأردني بنقل المباراة على الهواء مباشرة عبر القناة الرياضية.   
وتسبق المواجهة الأردنية والاوزبكية، مباراة منتخبي فلسطين وهونغ كونغ عند الساعة الثانية عشرة ظهر اليوم على الملعب نفسه، في لقاء للذكرى واحتلال المركز الثالث في التصفيات، وافتتاح الرصيد النقطي بعدما تعرض كل منهما لخسارتين في الجولتين الماضيتين.
الأردن × اوزبكستان
بعيد عن النتيجة الرقمية التي سجلها المنتخب في مباراة شقيقه الفلسطيني، يعرف الجهاز الفني ان المنتخب يحتاج المزيد من العمل وتصويب الاخطاء الفنية، والتركيز على رفع الحالة البدنية للاعبات، فالمستوى الفني ومخزون اللياقة يقل في الشوط الثاني وهذا ما حصل في مباراتي هونغ كونغ وفلسطين، ويسجل للجهاز الفني الزج بالشابات تسنيم ابو الرب ورزان الزاغة في منطقة العمليات منذ البداية في المباراة الماضية.
ويدرك المنتخب النسوي ولاعباته، من خلال رصد امكانيات اللاعبات الاوزبكيات انهن من منتخب 19 سنة، ولا يملكن الخبرة الكافية، لكن المنتخب يملك الامكانيات الفنية، ويلعب باسلوب جماعي متطور في كافة انحاء الملعب، وقد تكون نتيجة آخر مباراة جمعت المنتخبين في عمان ضمن منافسات تصفيات كأس آسيا، والتي انتهت اردنية برباعية، في حال عرف المنتخب التركز على نقاط ضعف المنتخب الاوزبكي واستغلالها بشكل ايجابي، والاستفادة ايضا من عاملي الأرض والجمهور.
وأجرى المنتخب النسوي أمس جرعة تدريبية خفيفة، تم خلالها اختيار التشكيلة ومنح اللاعبات الواجبات في الشقين الدفاعي والهجومي، ويبدو أن التشكيلة ستضم في بداية اللقاء اللاعبات كل من حارسة المرمى زينة السعدي، آية المجالي، ياسمين خير، أنفال الصوفي، رزان الزاغة، تسنيم أبوالرب، انشراح حياصات، ستيفاني النبر، شهيناز جبرين (عزيزة الحايك)، سما خريسات وميساء جبارة.
ويعتمد المدير الفني للمنتخب الاوزبكي على تناسق وحيوية  اللاعبات ساريكوفا، نازاروفا، ريسكيفا، تورديبوفا، نارجيزا ، كودراتوفا، في تنفيذ الواجبات الدفاعية والهجومية.

yahia.qtaishat@alghad.jo

التعليق