"التطبيع النقابية" تهدد بكشف أسماء شركات تحتفظ بعلاقات تجارية مع إسرائيل

تم نشره في الخميس 19 آذار / مارس 2015. 01:00 صباحاً

عمان- الغد - أعلنت لجنة حماية الوطن ومقاومة التطبيع النقابية عن أنها بدأت تنفذ تهديداتها بـ"فضح أسماء شركات، ما تزال تحتفظ بعلاقات تجارية مع الكيان الصهيوني".
وشرعت اللجنة أولى خطوتها بالشركات السياحية، بحيث أشار كتاب حصلت "الغد" على نسخة منه، موجه إلى نقباء النقابات المهنية، تعلمهم فيه بأسماء 9 مكاتب وشركات سياحية، قالت إنهم "معتمدون لدى سفارة العدو الصهيوني في عمان، لاستقبال طلبات تأشيرات الدخول للأراضي الفلسطينية المحتلة".
وأشار الكتاب إلى أن هذه "الشركات تعمل بشكل واضح كما هو معلن على الموقع الالكتروني لسفارة الكيان".
وأكدت اللجنة في كتابها على "ان هذا يمثل مخالفة صريحة لثوابت النقابات المهنية الرافضة للتطبيع مع العدو الصهيوني".
كما طالب كتاب اللجنة بـ"عدم التعامل مع هذه المكاتب السياحية والتعميم على الزملاء أعضاء النقابات، بوقف أي تعامل مع هذه المكاتب".
وبحسب تسريبات فقد "اتخذت اللجنة قرارات، أبرزها إصدار قوائم بالشركات المطبعة بحسب القطاعات، بحيث شرعت وفق الكتاب المذكور بقطاع السياحة".
كما اشارت اللجنة الى أنها ستواصل نشر أسماء من أسمتهم بـ"المطبعين" حماية للاقتصاد الوطني، وتمشيا مع الثوابت الوطنية والقومية.  يذكر أن رئيس لجنة مقاومة التطبيع النقابية الدكتور مناف مجلي، أعلن عن إدراج أسماء 8 شركات تجارية أردنية و40 عالمية على القائمة السوداء للشركات المطبعة مع "إسرائيل"، في إطار جهود اللجنة لمقاومة التطبيع مع الاحتلال الإسرائيلي.

التعليق