اتفاقية لتنفيذ مشروع صرف صحي منشية بني حسن بـ 2 مليون يورو

تم نشره في الخميس 19 آذار / مارس 2015. 01:00 صباحاً

عمان -الغد - وقع وزير المياه والري حازم الناصر اتفاقية مشروع صرف صحي منشية بني حسن في محافظة المفرق مع الاستشاري شركة دورش الألمانية بقيمة 2 مليون يورو (حوالي 1.9 مليون دينار).
وقال الناصر إن هذه الاتفاقية ستعمل على توفير خدمات الصرف الصحي في مناطق منشية بني حسن والمناطق المجاورة لها، وتوفير كميات مياه إضافية للمعالجة وفق أفضل المواصفات العالمية لغايات استخدامها للزراعة المقيدة مع تأمين نفس الكميات من المياه النقية الصالحة للشرب، فضلاً عن توفير عدد من فرص العمل.
وأضاف أن الاتفاقية ممولة من بنك الإعمار الألماني (KFW)، فيما تقوم شركة دورش الألمانية بالبدء بتجهيز وإعداد وثائق العطاء ومراجعة التصاميم السابقة التي تم إعدادها، ومن ثم تجهيز الوثائق لطرح العطاء للتنفيذ، وذلك خلال مدة لا تتجاوز 3 أشهر.
وتابع أنه سيتم خلال الربع الثالث من العام الحالي البدء بتنفيذ هذا المشروع بمناطق منشية بني حسن بقيمة تزيد على 25 مليون يورو، حيث ستتضمن الأعمال تنفيذ خطوط رئيسة وفرعية بطول 150 كيلومترا لخدمة أكثر من 20 ألف شخص، مشيراً إلى أن مدة المشروع عامان.
إلى ذلك، قال الناصر إن الوزارة تدرس حاليا نقل تجربة الوحدات المتنقلة، التي تم تنفيذها في مخيم الزعتري للاجئين، لتعميمها على بعض المناطق، إذ إن الدراسات جارية لتنفيذ هذه التقنية المتطورة في مناطق الخالدية بالمفرق والحلابات بمحافظة الزرقاء، بهدف إيجاد حلول لمشاكل الصرف الصحي وتحسين مستوى البيئة العامة.
على صعيد متصل، وقع الناصر عددا من مشاريع المياه والصرف الصحي في محافظتي الزرقاء وعجلون، بقيمة تصل لحوالي 600 ألف دينار، ممولة بالكامل من المنحة الخليجية.
وبين الناصر أن هذه المشاريع ستعمل على تعزيز التزويد المائي في محافظة الزرقاء من خلال مشروع خط مياه ناقل من خزان عوجان إلى محطة مرحب، وتنفيذ أعمال ربط الخط الناقل مع الخطوط الرئيسة المزودة للمناطق على طول مسار الخط، ما يعزز التزويد المائي في مناطق الزرقاء الغربية.
وأضاف أن المشروع، الذي تبلغ كلفته نحو 350 ألف دينار والممول من الصندوق الكويتي للتنمية الاقتصادية العربية، يُنفذ من قبل شركة المهباش، إذ سيتم إنجازه قبل بداية رمضان المقبل.
وأشار الناصر إلى أن الاتفاقيات تضمنت كذلك صيانة وتأهيل وتشغيل محطة معالجة لمياه الشرب بكلفة 150 ألف دينار، والتي تُنفذها شركة الرشيدات بتمويل من الصندوق الكويتي للتنمية الاقتصادية العربية.
إلى جانب مشروع توريد وتمديد خطوط مياه في حي رومي بحلاوة في محافظة عجلون بقيمة 50 ألف دينار، ممولة من الصندوق السعودي للتنمية، وفق الناصر الذي أوضح أن مدة تنفيذ هذا المشروع لا تزيد على الشهر.  
وأوضح الناصر أن إدارة قطاع المياه تعمل على قدم وساق لجلب المزيد من المساعدات والمنح الدولية الهادفة لتنفيذ مشروعات جديدة في قطاعي المياه والصرف الصحي، بما يحقق رفع مستوى وكفاءة خدمات المياه والصرف الصحي المقدمة للمواطنين في مناطق الشمال، استجابة للظروف الاستثنائية والمتلاحقة يوما بعد يوم بسبب نزوح أعداد كبيرة من اللاجئين السوريين.
لكنه أكد أنه بالرغم من كل الإجراءات التي اتخذتها الوزارة، إلا أن هنالك أعباء متراكمة بسبب تلك الظروف.
وأشار الناصر إلى أن الدعم الذي يتلقاه قطاع المياه سيسهم بشكل واضح في إحداث مشاريع مائية بهدف انتهاء معاناة انقطاعات المياه.

التعليق