غالبية النواب الإسرائيليين يدعمون نتنياهو لتشكيل الحكومة

تم نشره في الثلاثاء 24 آذار / مارس 2015. 01:05 صباحاً

القدس المحتلة- من المرجح ان يكلف رئيس الوزراء الاسرائيلي المنتهية ولايته بنيامين نتنياهو رسميا تشكيل الحكومة المقبلة هذا الاسبوع بعد أن تأكد أمس أنه يحظى بدعم غالبية النواب الإسرائيليين.
وكان الرئيس الاسرائيلي رؤوفين ريفلين بدأ أول من أمس مشاوراته مع ممثلي الاحزاب العشرة التي انتخبت في البرلمان، واعربت ستة منها عن دعمها لنتنياهو.
وقال جايسون بيرلمان المتحدث باسم الرئيس الاسرائيلي "لقد التقى حزب اسرائيل بيتنا الذي اوصى بتكليف نتنياهو ما يضمن له تأييد 67" نائبا من اصل 120 في البرلمان الاسرائيلي.
 ويحظى نتنياهو بدعم حزب الليكود اليميني الذي يتزعمه، وحزب البيت اليهودي اليميني المتطرف، وحزب اسرائيل بيتنا المتطرف، وحزب شاس لليهود المتدينين الشرقيين، وحزب لائحة التوراة الموحدة لليهود المتدينين الغربيين، بالاضافة الى حزب كلنا الجديد المحسوب على تيار يمين الوسط. وينص القانون الاسرائيلي على اعطاء مهلة سبعة ايام للرئيس ليختار بعد اجراء مشاورات النائب الذي يعتبره في موقع افضل لتشكيل ائتلاف حكومي. بعد ذلك سيكون امام رئيس الوزراء المكلف 28 يوما لتشكيل حكومة، يمكن لرئيس الدولة تمديدها 14 يوما.
وحقق نتنياهو فوزا كبيرا على خصومه في الانتخابات التشريعية التي جرت الاسبوع الماضي مما سبب صدمة كبيرة لليسار بعد ان توقعت استطلاعات الرأي تقدم الاتحاد الصهيوني (يسار وسط) بقيادة العمالي اسحق هرتزوغ عليه.
وحاز حزب الليكود الذي يتزعمه نتنياهو على 30 مقعدا من اصل 120 في البرلمان،، بينما حاز الاتحاد الصهيوني المنافس لنتنياهو بزعامة هرتزوغ على 24 مقعدا.
 من جهة اخرى، حرص نتنياهو على التخفيف من وطأة الانتقادات التي وجهها خلال حملته الانتخابية للعرب الاسرائيليين، مقدما اعتذارا علنيا اليهم. وقال نتنياهو خلال لقاء مع عرب اسرائيليين في القدس في تصريحات نقلتها قنوات التلفزيون "اعلم بان تصريحاتي الاسبوع الفائت اهانت بعض المواطنين الاسرائيليين وافرادا من العرب الاسرائيليين. تلك لم تكن نيتي على الاطلاق. اعتذر عن هذا الامر".
وقبل ساعات على اغلاق مكاتب الاقتراع، وجه نتنياهو نداء لتشجيع انصار حزبه الليكود على الاقتراع. وقال "اليمين في السلطة في خطر. يأتي الناخبون العرب بأعداد كبيرة الى مكاتب الاقتراع. الكتل اليسارية تنقلهم في حافلات".-(أ ف ب)

التعليق