جودة يشارك في اجتماعات وزراء الخارجية العرب تحضيرا للقمة العربية

تم نشره في الخميس 26 آذار / مارس 2015. 10:00 مـساءً - آخر تعديل في الخميس 26 آذار / مارس 2015. 10:00 مـساءً
  • وزير الخارجية وشؤون المغتربين ناصر جودة-(أرشيفية)

شرم الشيخ - شارك نائب رئيس الوزراء وزير الخارجية وشؤون المغتربين ناصر جودة، في اجتماعات وزراء الخارجية العرب التي اختتمت اعمالها في شرم الشيخ اليوم الخميس بتأييد الاجراءات العسكرية التي يقوم بها" تحالف الدفاع عن الشرعية في اليمن" والمشكل من دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية وعدد من الدول العربية والاسلامية بدعوة من الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي.

وعبر وزراء الخارجية العرب في بيان اصدروه عقب اجتماع خاص عقد لمناقشة التطورات في اليمن ، عن أملهم في أن تؤدي هذه الاجراءات العسكرية الى إعادة الامن والاستقرار الى ربوع اليمن بقيادة شرعيتها الدستورية، والتصدي لكل محاولات جماعة الحوثي وبدعم من اطراف خارجية الرامية الى تهديد أمن اليمن والمنطقة والأمن القومي العربي وتهديد السلم والأمن الدوليين، وذلك عبر مصادرة الارادة اليمنية واثارة الفتن فيه وتفكيك نسيجه الاجتماعية ووحدته الوطنية.

من جهة اخرى ، رفع وزراء الخارجية العرب في ختام اجتماعهم التحضيري للقمة العربية التي ستنعقد السبت المقبل مشروع قرار للقادة العرب لانشاء قوة عربية مشتركة لصيانة الامن القومي العربي.

وتضطلع القوة المقترح انشائها بمهام التدخل العسكري السريع لمواجهة التحديات التي تهدد أمن وسلم اي من الدول الاعضاء وسيادتها الوطنية وتشكل تهديدا مباشرا للامن القومي العربي بما فيها تهديدات التنظيمات الارهابية.

وكلف مشروع القرار الامين العام لجامعة الدول العربية بدعوة رؤساء أركان القوات المسلحة العربية للاجتماع خلال شهر من صدور القرار لدراسة واقتراح كافة الاجراءات التنفيذية وآليات العمل والموازنة المطلوبة لانشاء القوة العسكرية العربية المشتركة وتشكيلها وعرض نتائج هذا الاجتماع على اجتماع خاص لمجلس الدفاع العربي المشترك لاقرارها لاحقا.

واستند مشروع القرار الى المادة الثانية من ميثاق جامعة الدول العربية والمواد ذات الصلة من معاهدة الدفاع المشترك والتعاون الاقتصادي وقرارات مجلس الجامعة على مستوى القمة واعلاناتها بشأن المحافظة على السلام والأمن بين الدول العربية وصيانة الامن القومي.

وأعتبر أمين عام جامعة الدول العربية نبيل العربي في مؤتمر صحفي مع وزير الخارجية المصري سامح شكري أن قرار وزراء الخارجية العرب يأتي في وقت مهم للأمة العربية، "لأننا نشعر بأن الأمن القومي العربي مهدد، وهناك عمليات إرهابية تنفذ بين وقت وآخر، وهدفنا في القمة العربية هو التركيز على هذا الموضوع الذي يهم كل مواطن عربي".

وأقر وزراء الخارجية، جدول أعمال القمة التي ستعقد السبت المقبل والتي تتضمن مجموعة قرارات تتصل بالاوضاع التي تشهدها المنطقة خصوصا القضية الفلسطينة والأزمة السورية، ومستجدات الأواضاع على الساحة اليمنية. وقبيل بدء الاجتماعات عقد وزراء خارجية كل من الأردن ومصر ودول مجلس التعاون الخليجي والمغرب والسودان واليمن، اجتماعا صباح اليوم، قرروا خلاله عقد اجتماع خاص لبحث التطورات على القضية اليمنية، بعد عملية عاصفة الحزم العسكرية التي بدأتها دول عربية الليلة الماضية لدعم الشرعية في اليمن.

وتبحث القمة العربية التي تعقد تحت شعار "سبعون عاما من العمل العربي المشترك"، في وتعزيز التعاون العربي المشترك، وبحث سبل مواجهة الإرهاب والفكر المتطرف، فضلا عن الأوضاع في كل من سوريا والعراق وليبيا، وسبل تعزيز التعاون الاقتصادي والتجاري العربي المشترك.-(بترا)

التعليق