"الإخوان المرخصة" تؤيد التصدي للتوسع الإيراني

تم نشره في الثلاثاء 31 آذار / مارس 2015. 01:00 صباحاً

عمان- الغد- أعلنت جمعية جماعة الإخوان المسلمين المرخصة حديثا، وقوفها إلى جانب الشعب اليمني، وتأييد الموقف العربي، خاصة الموقف السعودي، في التصدي لما أسمته "المشروع التوسعي الإيراني في المنطقة".
وشجبت الجمعية، في بيان نشرته على صفحتها على (فيسبوك) امس، "موقف جماعة الحوثيين، ومن ساندهم من قوى الداخل والخارج بخروجهم على الشرعية التي كرستها الانتخابات، وخيار الشعب اليمني".
ورأت أن "الخروج على هذه الشرعية محاولة للاستجابة للمخططات الإيرانية المستهدفة لعالمنا العربي والإسلامي، وامتداد لهذا النفوذ الذي شهدناه في العراق وسورية وبعض البلاد العربية الأخرى".
وحيت الجمعية "قرار مؤتمر القمة العربية بإنشاء قوة عربية مشتركة لنصرة قضايا الأمة العادلة، والدفاع عنها أمام التحديات التي تواجهها"، معبرة عن أملها بأن تكون بداية للإجماع العربي في نصرة قضاياها جميعها، وعلى رأسها القضية الفلسطينية.
كما أعلنت وقوفها إلى جانب القوات الأردنية المسلحة الباسلة (الجيش العربي) ومواقفه البطولية، المتمثلة في إغاثة وإسناد الشعوب العربية في العراق وسورية واليمن وفلسطين. ويشغل المحامي عبد المجيد الذنيبات موقع المراقب العام للجمعية، التي أشهرت في 3 آذار (مارس) الجاري.

التعليق