حملة "صنع في الأردن" تشمل المحافظات ومدارس الأونروا

تم نشره في الأربعاء 1 نيسان / أبريل 2015. 01:00 صباحاً

عمان- الغد- قال رئيس اللجنة المشرفة على حملة "صنع في الأردن" موسى الساكت إن "المرحلة الثانية من هذه الحملة ستشمل مدارس الأونروا وكذلك المدارس الحكومية في المحافظات".
وأضاف الساكت أن فريق الحملة قام بزيارة أكثر من (20) مدرسة حكومية وخاصة خلال الشهر الماضي، ضمن هذه المرحلة الموجهة لطلبة المدارس، والتي تهدف لإيجاد جيل يعي الجودة العالية التي وصلت اليها المنتجات الوطنية، والدور الذي تقوم به في ما يتعلق بدعم الاقتصاد وتشغيل الايدي العاملة المحلية.
وثمن الساكت التعاون الذي تبديه وزارة التربية والتعليم مع فريق الحملة، بدءا من وزير التربية والتعليم مرورا بمدراء مديريات التربية المختلفة ومسؤولي النشاطات في هذه الدوائر وكذلك مدراء المدارس.
وأوضح أن هذه الحملة نموذج ناجح للشراكة بين القطاعين العام والخاص، وذلك من خلال مشاركة المؤسسة الاردنية لتطوير المشاريع الاقتصادية بفعالية في ادارة نشاطات الحملة ودعمها مع غرفة صناعة عمان.
وذكر الساكت أنه اضافة الى قيام فريق الحملة بزيارة عدد من المدارس فانه سيتم خلال الشهر القادم تنظيم رحلات طلابية لزيارة عدد من المصانع للاطلاع على آلية عمل المصانع على الواقع، والتعرف عن كثب على معايير الجودة والمواصفات العالية التي تحرص ادارات هذه المصانع على تطبيقها.
وطالب الساكت الحكومة بضرورة تقديم المزيد من التسهيلات لتشجيع وتعزيز مكانة المنتج الوطني، وذلك بتخفيض الضرائب على المنتجات المحلية، بالإضافة إلى فتح أسواق جديدة لترويج المنتجات الوطنية فيها.
وأكد أن هذه الحملة لن تؤتي اكلها دون مساعدة الصناعيين انفسهم بالارتقاء بجودة الصناعة الوطنية كي تكون اكثر اقناعا للمواطن.
وبين الساكت أن مبادرة حملة صنع في الاردن هي مبادرة من غرفة صناعة عمان لدعم المنتج الوطني وتشجيعه، ومحاولة لتعزيز مفهوم وثقافة رعاية المنتج الوطني مضيفا: "نأمل أن نُسهم في نشر هذا المفهوم عبر كافة المؤسسات والقطاعات والشرائح وخاصة طلبة المدارس في زيادة الافبال على شراء المنتجات الوطنية والمطبوع عليها بكل فخر "صنع في الاردن".

التعليق