منها اسطنبول وانقرة

عطل كهربائي غير مسبوق في عدد من المدن التركية الكبيرة

تم نشره في الثلاثاء 31 آذار / مارس 2015. 10:53 مـساءً
  • أطفال يدرسون في الظلام بسبب انقطاع التيار الكهربائي -(أ ف ب)

اسطنبول- تعرضت تركيا الثلاثاء لانقطاع غير مسبوق منذ خسمة عشر عاما للتيار الكهربائي لم يعرف مصدره بعد، وادى الى تباطؤ حركة النقل والحركة في عدد كبير من مدن البلاد، ومنها اسطنبول وانقرة.
ونقلت وكالة دوغان للانباء عن مصادر رسمية قولها ان هذا العطل الكبير قد بدأ في الساعة 1,36 بالتوقيت المحلي (7,36 ت غ) واثر على كامل او على اجزاء من معظم المحافظات التركية ال 81.
وذكرت الشركة الوطنية التركية لتوزيع الكهرباء ان التيار قد اعيد بعد الظهر في معظم هذه المحافظات وفي عدد كبير من الاحياء في اثنتين من اكبر مدن البلاد هما انقرة واسطنبول.
وقال وزير التربية نبي افجي في تصريح لشبكة تلفزيون ان.تي.في ان تصليح كامل الشبكة يفترض ان ينجز قبل الساعة 20,00 بالتوقيت المحلي (17,00 ت غ).
إلا ان بعض الاحياء في اسطنبول التي يفوق سكانها 15 مليون نسمة، ومركز النشاط الاقتصادي للبلاد، ما زال محروما من التيار الكهربائي مع حلول المساء على ضفتي البوسفور، كما ذكر مراسلو وكالة فرانس برس.
وذكر رئيس الوزراء التركي احمد داود اوغلو ان العطل قد يكون تقنيا، لكنه اكد ان "كل الفرضيات تدرس حاليا". وكان داود اوغلو يرد على سؤال عن احتمال ان يكون العطل نجم عن هجوم "ارهابي".
من جانبه، ذكر وزير الطاقة تانر يلديز "اعيد التيار بنسبة 90% في اسطنبول ... نجري تحقيقا لنعرف ما الذي ادى الى هذا العطل"، مشيرا الى ان هذا العطل هو الاكبر منذ خمسة عشر عاما، لدى وقوع الهزة الارضية.
واضاف "قيلت امور كثيرة: هجوم معلوماتي وانقطاع شامل واهمال. ندرس كل هذه الاحتمالات وسنعلن ما نتوصل اليه للرأي العام بشفافية كبيرة".
وقد اثر الانقطاع على وسائل النقل المشترك في البلاد. وفي انقرة واسطنبول، توقفت خدمة المترو ونقل جميع الركاب. وفي مدينة اسطنبول توقف ايضا الترامواي ونفق السكة الحديد الذي يربط ضفتيها الاوروبية والاسيوية.
واستؤنفت خدمات وسائل النقل هذه بعد الظهر على اثر توقف استمر حوالى ثلاث ساعات.
واثر انقطاع التيار الكهربائي ايضا على حركة السيارات، بسبب توقف اشارات المرور، وكذلك الاتصالات الهاتفية والانترنت ونشاط عدد كبير من المؤسسات في البلاد. ومن المدن التي تأثرت ايضا طرابزون (شمال شرق) وايدين (غرب) وانطاليا (جنوب) وازمير (غرب) وازميت (شمال غرب) وبورسا (شمال غرب) وادرنه (شمال غرب) وارضروم (شمال شرق).
وذكرت وكالة دوغان للانباء ان انقطاع التيار اثر على الانتاج الصناعي في الشمال الشرقي المكتظ.
ولم تتوافر معلومات حتى المساء حول مصدر العطل، لكن الشركة التركية لتوزيع الكهرباء، تحدثت من مشكلة تقنية في خطوط التوتر العالي التي تربط الاتحاد الاوروبي بالاراضي التركية.
من جهتها، اكدت غرفة مهندسي الكهرباء في تركيا ان بعض الشركات الخاصة لتأمين الكهرباء رفضت بيع الكهرباء للشركة التركية بسبب الاسعار المتدنية. (أ ف ب)

التعليق