ندوة تبحث معوقات التحول للمجتمع المعرفي بالطفيلة

تم نشره في الأربعاء 1 نيسان / أبريل 2015. 01:00 صباحاً

الطفيلة- الغد- ناقشت ندوة نظمتها كلية الأعمال في جامعة الطفيلة التقنية حملت عنوان "معوقات التحول نحو المجتمع المعرفي" جملة من المحاور التي تفسر ماهية المجتمع المعرفي وميزاته في ظل انتشار التكنولوجيا ووسائل الاتصال الحديثة، بمشاركة عدد من الخبراء والمتخصصين في الجامعات الأردنية.
وقالت عميد كلية الأعمال في جامعة مؤتة الدكتورة فيروز الضمور في ورقة عمل لها حول المعوقات التكنولوجية نحو التحول إلى المجتمع المعرفي، إن مفهوم المجتمع المعرفي جديد لكن المعرفة مورد لا ينضب، شكلته العولمة والتطور السريع للمعلومات، كما أن مقياس المعرفة أصبح هو المعتمد في التقديم للوظائف.
وأشار عميد كلية الأعمال في الجامعة الدكتور فوزي السوالقة إلى أهمية رأس المال الفكري، والذي اعتبره من العوامل الحاسمة في التحول نحو المجتمع المعرفي خاصة إذا تم استثماره بشكل فعال ومؤسسي.
وأشار الدكتور إبراهيم الهوارين الأستاذ الزائر في كلية الأعمال بجامعة الطفيلة التقنية إلى المعوقات الاقتصادية نحو التحول إلى المجتمع المعرفي، وتطرق إلى تعريف اقتصاد المعرفة من حيث أن إنتاج المعرفة وتوزيعها واستخدامها يشكل المحرك الرئيسي لعملية النمو المستدام وخلق الثروة وفرص التوظيف في كل المجالات.

التعليق