باحثون يصممون جهازا للمشي من دون تعب

تم نشره في الخميس 2 نيسان / أبريل 2015. 10:43 صباحاً
  • ارشيفية

باريس- توصل باحثون الى تصميم تقنية تسهل المشي وتقتصد في الطاقة البشرية المبذولة في هذا النشاط بنسبة 7 %.
وتقوم هذه التقنية على وضع لولب (روسور) خارجي بين الكاحل والساق يحاكي الحركة التي يقوم بها الوتر العقبي او وتر أخيل الذي يربط الكاحل بعضلات الساق، بحسب غريغوري ساويكي الباحث في جامعة شمال كارولينا الاميركية واحد مصممي هذا الجهاز.
ويتحرك هذا اللولب بالتزامن مع حركة عضلات الساق، فيقلص بالتالي الجهد الذي تبذله هذه العضلات حين تنقبض، وتتقلص بالتالي الطاقة المبذولة.
وهذا الجهاز خفيف الوزن لانه مصنوع من ألياف الكربون، وهو عبارة عن لولب موصول بحزام يلف الساق من جهة، وبكعب الحذاء من جهة اخرى.
وحين يستقر كعب الرجل على الارض، ينقبض اللولب لوقت قصير مساعدا عضلات الساق في جذب كعب الرجل، وما ان يرتفع الكعب عن الارض حتى يعود اللولب ويتمدد مساعدا عضلات الساق على بسط الرجل.
وهذا الجهاز ميكانيكي بحت لا يستخدم اي نوع من الطاقة الكهربائية او الكيميائية او غيرها.
وجاء في دراسة نشرت عن هذا الجهاز في مجلة "نيتشر" العلمية ان تقليص الجهد الذي يبذله الجسم دون استخدام مصدر آخر للطاقة "لطالما كان تحديا" للعلماء.
ومع ان توفير طاقة بنسبة 7 % قد يبدو امرا بسيطا، "لكنه في الحقيقة مؤثر"، على ما قال ستفين كولينز احد المشرفين على هذه الدراسة لوكالة فرانس برس.
واوضح ان الطاقة التي يقتصدها هذا الجهاز تعادل تلك التي يحتاجها الجسم لحمل حقيبة من اربعة كيلوغرامات على الظهر.
وما زال الجهاز في مراحل الاختبار، ويأمل الباحثون ان تساعد نماذج مطورة منه الاشخاص المصابين بحوادث او المتقدمين في السن على المشي المريح.

التعليق